المحتوى الرئيسى

> الإسلاميون يتحالفون ضد «جمعة الغضب»

05/26 21:07

أعلنت كل القوي الإسلامية رفضها المشاركة في جمعة الغضب الثانية معتبرة ذلك التفافا علي مطالب الشعب التي صوت عليها في الاستفتاء الأخير إضافة لكون هذه الدعوات ـ برأيهم ـ تسعي للوقيعة بين الشعب والجيش. وأعلنت الجماعة الإسلامية في بيان لها أمس أنها تري هذه الدعوة تتصادم مع اختيار الشعب المصري وتصادر علي إرادته التي كشفها الاستفتاء علي تعديل بعض المواد. وأوضح البيان «أن بعض المطالب تمثل في حقيقتها إضعافًا لقدرات القوات المسلحة وانهاكًا واشغالاً لها عن مهامها الأساسية والفرعية في وقت تتعرض فيه الجيوش العربية من حولنا للتدمير». وطالبت الجماعة الإسلامية المجلس الأعلي للقوات المسلحة باتخاذ القرارات العاجلة استجابة لمطالب الشعب العاجلة والخاصة بحل المجالس المحلية والإسراع في محاكمة عادلة لجميع المتهمين من رموز النظام السابق إضافة للإفراج عن كل ضحايا نظام حسني مبارك قبل 25 يناير وبعدها من المعتقلين والسجناء السياسيين. من جانبه اعتبر د.ناجح إبراهيم عضو مجلس شوري الجماعة هذه الدعوة سببها هو الخوف المرضي من الإسلاميين لدي بعض القوي السياسية. في سياق متصل كشف رشاد البيومي نائب مرشد جماعة الإخوان المسلمين عن محاسبة أي فرد من الجماعة يثبت تورطه ومشاركته في جمعة الغضب الثانية باعتباره خارجًا عن رأي الجماعة معتبرا هذه الدعوات ضد إرادة الشعب. يأتي ذلك في الوقت الذي دعت فيه قيادات الإخوان في بعض المحافظات للدعوة للخروج في ثورات مضادة لجمعة الغضب للتأكيد علي رفضها التام لأي محاولة لتأجيل الانتخابات أو إنشاء مجلس رئاسي مدني.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل