المحتوى الرئيسى

السفارة الهندية تعزز علاقات بلادها مع مصر بتنظيم جولة شركة "الإسكندرية لأسود الكربون"

05/26 20:41

نظمت سفارة الهند بالقاهرة، أول أمس، جولة لشركة "الإسكندرية لأسود الكربون"، الشركة المصرية المساهمة التى تعد واحدة من أهم المشروعات المشتركة بين مصر والهند، وذلك لتعزيز العلاقات الثنائية بين مصر والهند. تعتبر شركة الإسكندرية لأسود الكربون، التابعة لمجموعة أدينا بيرلا الهندية، واحدة من رواد صناعة أسود الكربون فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، حيث تصدر 95% من حجم إنتاجها إلى الأسواق الدولية، والـ5% الباقية تكفى للإنتاج المحلى، بالإضافة إلى أن مؤسسة التمويل الدولية IFC صنفتها من أفضل 5 شركات على مستوى العالم بيئياً، إلى جانب اختيارها كنموذج دراسة ناجح للتنمية المستديمة من جانب كلية "هارفارد" لإدارة الأعمال بالولايات المتحدة الأمريكية، ويقوم البنك الدولى بتمويلها للإسهام فى مشروعات المحافظة على البيئة. عرض المدير التنفيذى للشركة، ساباشى باتنايك، إنجازات الشركة التى تأسست عام 1994، بطاقة إنتاجية أولية بتكنولوجيا أمريكية تقدر بـ2000 طن، وتضاعفت هذه الطاقة لأكثر من 10 مرات فى عام 2010، مما جعلها أكبر مصنع لإنتاج أسود الكربون الأسرع نموا فى العالم. كما أكد باتنايك على سلامة الأمان والبيئة فى الشركة، عارضا عددا من الشهادات العالمية والجوائز التى حصدتها الإسكندرية لأسود الكربون، رغم ما يثار حول الشركة من اتهامات، أهمها التلوث البيئى ورعاية العمال، وحصلت الشركة على شهادة الأيزو لتطبيق نظام إدارة الجودة، والأيزو فى نظام الأمن لإدارة المعلومات، وشهادة أيزو 14001 لتطبيق نظام البيئة الذى يؤكد أن نسبة التلوث فى المصنع 0%، بوجود مرشحات تمنع صعود هذه الملوثات، كما حصلت الشركة على شهادة "OHSAS 18001" التى تؤكد تطبيق نظام السلامة والصحة المهنية، وشهادة تطبيق المسئولية الاجتماعية. وقالت المهندسة داليا عبد المنعم، رئيس مجلس الإدارة، إن الشركة قامت بافتتاح مركز طبى قريب من المصنع، حضرها السفير الهندى بالقاهرة ومحافظ الإسكندرية فى عام 2009، ويختص هذا المركز بالكشف الدورى على السكان فى منطقة النهضة القريبة من المصنع، ومعالجتهم باستضافة نخبة كبيرة من الأطباء كل شهر تقريبا ككشف دورى لمن يشعر بأى أعراض مرضية. ويعمل بالشركة أكثر من 400 عامل، أكدت المهندسة داليا أن الشركة توفر لهم أفضل الامتيازات من تدريب ورعاية صحية لهم ولأسرهم، ووفرت الشركة أكثر من 3000 فرصة عمل غير مباشرة فى عدة مجالات مختلفة. تعتبر شركة الإسكندرية فى المنتج الوحيد لأسود الكربون فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وثانى أكبر مصدر فى القطاع الخاص للمنتجات الكيماوية فى مصر بقيمة صادرات بلغت قيمتها 1.2 مليار جنيه، وبنسبة 6.1 من قيمة الصادرات المصرية. وتستخدم مادة أسود الكربون بنسبة 85% فى صناعة إطارات السيارات، وعدد من المنتجات الأخرى المعتمدة على المطاط، ويرتبط سعر مادة أسود الكربون بسعر البترول بشكل عام، كلما ارتفع سعره.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل