المحتوى الرئيسى

استقالة وزيرين بالحكومة الأردنية

05/26 23:40

محمد النجار-عمانوقال البخيت في مؤتمر صحفي إن التحقيقات التي لا تزال جارية لم تثبت أن الوزيرين لهما أي صلة بقضية سفر رجل الأعمال خالد شاهين للعلاج خارج البلاد، لكنهما آثرا تحمل "المسؤولية الأدبية".ومنذ سماحها لشاهين بالسفر للعلاج في الولايات المتحدة، تعرضت حكومة البخيت لانتقادات شديدة في الشارع ومن المعارضة، خاصة بعدما كشفت صحيفة "العرب اليوم" الأردنية أن شاهين لم يغادر إلى أميركا وأنه شوهد في أحد مطاعم العاصمة البريطانية لندن مع عائلته.وقال البخيت إن التحقيق في قضية سفر شاهين وإن كانت تحتوي على شبهة فساد لا يزال مستمرا، وأضاف "توقعوا كل شيء في نتائجه"، مشيرا إلى أقارب لشاهين دعوه للعودة إلى الأردن "وأن رفضه العودة يعني أنه فار من وجه العدالة".وحذر البخيت من اتهام أي جهات أو شخصيات بالفساد، وقال إن المدعي العام سيتحرك ضد أي شخص يمارس الاتهامات بالفساد ضد الحكومة أو أي جهة دون دليل.وتعرض بالذات للاتهامات التي وجهت للملكة رانيا العبد الله وعائلتها، وقال إن الملكة وعائلتها تعرضتا في الآونة الأخيرة لاتهامات باطلة، وتابع "من يملك الدليل على اتهاماته عليه تقديمها إلى الجهات المختصة أو التزام الصمت". "رئيس الوزراء الأردني قال إنه لن يتوانى في إحالة أي شخص يوجه اتهاما له ولوزرائه بلا دليل إلى القضاء، متهما بعض الذين يروجون اتهامات الفساد بأنهم يسعون لتحطيم هيبة الوطن والحكم"اتهام بلا دليلوقال إنه لن يتوانى في إحالة أي شخص يوجه اتهاما له ولوزرائه بلا دليل إلى القضاء، متهما بعض الذين يروجون اتهامات الفساد بأنهم يسعون لتحطيم هيبة الوطن والحكم، واعتبر أن لا حصانة لفاسد في الأردن.وجاءت إجراءات الحكومة بعد يوم من رسالة وجهها الملك عبد الله الثاني للحكومة دعا فيها إلى وقف اتهام الناس بالباطل، مشيرا إلى أن الاتهامات وصلت إلى أهل بيته.وكان الملك قد دافع عن الملكة رانيا في مقابة مع قناة سي.بي.أس الأميركية الأسبوع الماضي، ووصف الاتهامات الموجهة إليها من قوى وشخصيات بأنها "سخيفة ومحزنة".واتهم البخيت "أشخاصا يعملون في الإعلام" بأنهم باعوا ذممهم، رغم قوله إن "الوسط الصحفي بشكل عام محترم".كما هاجم الإضراب المفتوح الذي بدأه أطباء القطاع العام في الأردن، واتهم النقابة بأنها لجأت إليه لأسباب انتخابية، وأنها "صعدت للشجرة ولا تستطيع النزول عنها".ويتوقع مراقبون أن تتسبب تصريحات البخيت حول الإعلام والأطباء في أزمات جديدة له ولحكومته. وزير العدل المستقيل حسين مجلي (الجزيرة نت-أرشيف)طريق الإصلاحفي الوقت نفسه قال وزير العدل المستقيل حسين مجلي إن طريق الإصلاح في الأردن مسدود، متسائلا عما إذا كانت الحكومة تمارس صلاحياتها وفقا للدستور.وقال مجلي في نص الاستقالة الذي نشرته وكالة عمون المحلية الخاصة إن الدستور نص في المادة رقم 45  على أن "يتولى مجلس الوزراء مسؤولية إدارة جميع شؤون الدولة الداخلية والخارجية، والسؤال المطروح الآن على الجميع: هل يقوم مجلس الوزراء بما يأمره الدستور أن يقوم به؟".ومن المتوقع أن تشهد الأيام المقبلة جدلا سياسيا حول استقالة الوزيرين وجدية الحكومة في مكافحة الفساد على وقع استمرار المسيرات والتحركات الشعبية التي تتهم الحكومة بأنها غير جادة في مكافحته، لا سيما مع صدور دعوات في الشارع لرحيل الحكومة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل