المحتوى الرئيسى

العوا: قبلت الدفاع عن منير غبور في قضية الاستيلاء على المال العام "لثقتي في برائته"

05/26 18:19

أكد الدكتور محمد سليم العوا المفكر الإسلامي والخبير القانوني أنه لا يقبل قضية ويترافع بها إلا إذا كان يغلب عليه الظن أن الحق مع صاحبها.وأضاف العوا للدستور الأصلي تعقيبا علي قبوله الدفاع عن رجل الأعمال منير غبور أحد رجال النظام السابق ومتهم في قضايا استيلاء علي المال العام مع أحمد المغربي وزير الاسكان السابق :أن عادته في جميع القضايا والأعمال القانونية التي يباشرها أيا كانت طبيعتها انه يقف مع ما يغلب على ظنه أنه الحق مهما كان شخص صاحبه. ولذلك رفض عددا من القضايا التي عرضت عليه في الفترة الأخيرة لوجود شبهات حول المتهمين فيها. وقال"عندما عرضت علي قضية غبور درستها دراسة جادة و تأكدت من واقع المستندات العديدة أن ما نسب إليه ليس له أساس من الصحة، ولكي أزداد يقينا ببراءته ذهبت بنفسي إلى المكان وعاينته وأعدت قراءة الأوراق فتأكدت من صحة موقف غبور في الواقع وفي القانون".واكد  المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية  أنه قرر الدفاع عن غبور بناء عما سبق لا سيما وقد أثبتت المستندات سداده لثمن الأرض مرتين: مرة بسعرها التعاقدى وأخرى بسعر يزيد عنه ست مرات تحت ما اسماه ب" الضغط الشنيع" الذي ما رسته عليه وزارة الإسكان بإيقاف المشروع سبعة أشهر، فكان هذا دافعا إضافيا لقبوله القضية والدفاع عنه إلى أن تتبين براءته بحكم قضائي نهائي.وتعرض العوا لانتقادات بعد قبوله قضية الدفاع عن أحد رجال النظام السابق.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل