المحتوى الرئيسى

إيران تشيد مجسما لدوار "اللؤلؤة" البحريني في جزيرة "أبوموسى" الإماراتية

05/26 17:46

دبي – نهى عمر قامت إيران، بتشييد مجسم لدوار "اللؤلؤة" البحريني في جزيرة أبو موسى الإماراتية وسط توقعات بان يزورها قريبا الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد. ونظم الحرس الثوري احتفالا عسكريا في الجزيرة المتنازع على ملكيتها مع الامارت العربية المتحدة، حضره عدد من قادة الحرس الثوري وقوات البسيج. وأشار موقع "رجانيوز" الالكتروني الإيراني إنه تزامنا مع مراسم تكريم ذكرى لمن وصفهم بأنهم "الشهداء المجهولين لجزيرة أبوموسى وشهداء الخليج الفارسي" زار المشاركون في المراسم معرض الدفاع المقدس الذي يضم مجسم لدوار اللؤلؤة. وأوضح الموقع الذي تشرف عليه فاطمة رجبي زوجة غلام حسن إلهام عضو مجلس صيانة الدستور و أحد كبار المقربين من أحمدي نجاد، أن المراسم شهدت عرض تمثال "للحركة الاسلامية للشعب البحريني في ميدان اللؤلؤة " إلى جانب تماثيل من بعض العمليات التي نفذتها القوات المسلحة الايرانية خلال الحرب مع العراق في الثمانينات. واكتسب دوار اللؤلؤة شهرة واسعة خلال الفترة الماضية في الصحافة العربية والعالمية، بعد أن تحول إلى ساحة للمعتصمين والمتظاهرين من كافة أنحاء البحرين، والذين نصبوا خياما للإقامة فيه على مدار الساعة، قبل أن تزيله السلطات البحرينية في مارس/آذار الماضي. وتفكر السلطات البحرينية في تحويل مساحة الدوار، الذي كان معروفا باسم دوار مجلس التعاون، إلى تقاطعات مرورية لانسياب الحركة المرورية. وكان الدوار قد شهد أعمالا تخريبيبة من بعض الشيعة بدأت في 14 فبراير/شباط الماضي، أدت إلى سقوط عدد من القتلى والجرحى. يقع دوار اللؤلؤة في العاصمة المنامة، وانشئ في نوفمبر/ تشرين الثاني من عام 1982، مع انعقاد القمة الخليجية الثالثة لقادة الخليج، والتي عقدت حينها لأول مرة في البحرين. وكانت وزارة الخارجية الإيرانية استدعت الثلاثاء 24-5-2011 القائم بأعمال السفارة البحرينية في طهران، لإبلاغه احتجاج الحكومة الإيرانية على الحكم الصادر عن محكمة عسكرية بحرينية ضد أحد الرعايا الإيرانيين المقيمين في البحرين. وأبلغ رئيس دائرة الشؤون الاجتماعية في وزارة الخارجية الإيرانية القائم بأعمال السفارة البحرينية احتجاج إيران على كيفية اعتقال ومحاكمة الرعايا الإيرانيين دون إعلام السفارة الإيرانية في المنامة. وقالت صحيفة "الوطن السعودية" اليوم الخميس إن المسؤول الإيراني دعاه إلى نقل احتجاج الخارجية الإيرانية إلى الحكومة البحرينية، وإعلان أسماء الرعايا الإيرانيين المعتقلين وتحديد موعد لمقابلتهم مع قنصل السفارة في المنامة، وذلك التزاماً بما تنص عليه المعاهدات الدولية. زيارة نجاد إلى "أبوموسى" وأشار موقع " رجانيوز " الايراني إلى "إحتمال سفر الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد الى جزيرة أبوموسى قريبا التي تعد أقصى نقطة حدودية لايران في الخليج الفارسي". واعتبر أن " السفر المحتمل لرئيس الجمهورية إلى أبوموسى يعد خطوة مهمة للتاكيد على ملكية ايران لهذه الجزيرة و رفع معنويات المواطنين الإيرانيين المقيمين فيها." وأضاف "رجا نيوز" نقلا عن شبكة إيران الاخبارية "رغم أنه لم يعلن الى الآن عن تاريخ الزيارة إلا أنها تحمل رسالة كبيرة إلى بلد صغير يدعي الملكية على هذه الجزيرة الايرانية" في إشارة إلى دولة الأمارات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل