المحتوى الرئيسى

الجيش المصري يتعهد بعدم التواجد في أماكن مظاهرات الجمعة

05/26 20:05

القاهرة (رويترز) - قال المجلس الاعلى للقوات المسلحة الذي يدير شؤون مصر يوم الخميس انه سيسحب قواته من الشوارع التي يعتزم نشطاء مطالبون بالديمقراطية تنظيم مظاهرات حاشدة بها يوم الجمعة للمطالبة بالانتقال السريع للحكم المدني. ودعا النشطاء الذين قادوا الانتفاضة التي اطاحت بالرئيس السابق حسني مبارك في فبراير شباط الى "ثورة ثانية" على ما يرون انه تباطؤ في الاصلاحات ومحاكمات مسؤولين سابقين بتهم فساد واساءة استغلال السلطة. ودعا المجلس الاعلى للقوات المسلحة في رسالة على صفحته بموقع فيسبوك على الانترنت المتظاهرين الى توخي الحذر يوم الجمعة قائلا "يهيب المجلس الاعلى للقوات المسلحة بكل المصريين مراعاة الحيطة والحذر خاصة مع ما يتردد من احتمالات قيام عناصر مشبوهة بمحاولة تنفيذ اعمال تهدف الى الوقيعة بين أبناء الشعب المصري وقواته المسلحة." واشار المجلس الى أن الجيش سيتجنب التواجد في مواقع الاحتجاجات وقال "القوات المسلحة قد اتخذت قرارا بعدم التواجد في مناطق التظاهرات نهائيا درءا لهذه المخاطر واعتمادا على شباب الثورة العظيمة والذي سيتولى التنظيم والتأمين." وقالت الرسالة "سوف يقتصر دور القوات المسلحة على تأمين المنشآت الهامة والحيوية للتصدي لاي محاولات للعبث بأمن مصر." وخشية الفوضى قبل المصريون دور الجيش في حفظ النظام بعد الاطاحة بمبارك ولكن كثيرين يشعرون الان بالاسى لتدهور الوضع الامني والتأخير في احالة مسؤولين سابقين متهمين بالفساد للمحاكمة. ويقول نشطاء ان الجيش حاكم مئات المدنيين أمام محاكم عسكرية واعاق احتجاجات سلمية من خلال اعتقال نشطاء واحتجازهم بدون توجيه اتهامات. وجدد المجلس العسكري يوم الخميس تعهدا بحماية حق التظاهر وحرية التعبير. وقال المجلس "حق التظاهر السلمي مكفول لابناء هذا الشعب العظيم الذي أعاد كتابة تاريخ مصر الحديثة من خلال ثورته السلمية التي بهرت العالم أجمع." واضاف "القوات المسلحة هي من الشعب وله ولم ولن تستخدم العنف أو تطلق رصاصة واحدة تجاه أبناء هذا الوطن الغالي."

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل