المحتوى الرئيسى

إحياء مدينة الروبيكي للجلود

05/26 18:45

القاهرة - أ ش أقرر الدكتور سمير الصياد وزير الصناعة والتجارة الخارجية تشكيل لجنة لإدارة مشروع إعادة توطين مدابغ مصر القديمة بمدينة الروبيكي بمنطقة بدر الصناعية ، كما قرر نقل تبعية المشروع إلى هيئة التنمية الصناعية مع تشكيل لجنة استشارية للمساعدة في الإدارة تضم كافة أصحاب المصالح بالمشروع.جاء ذلك خلال جولة قام بها الوزير بالمنطقة واجتماعه مع ممثلين من غرفتي صناعة ودباغة الجلود والمجلس التصدير للصناعات الجلدية.وأشار الوزير إلى أن قطاع صناعة الجلود يحتاج إلى مساندة من الدولة ويضم عددا كبيرا من المنشآت وقاعدة كبيرة من العمالة ونحتاج إلى إصدار قرارات لدعم الصناعة في الفترة الحالية وحماية الصناعة المحلية.ووصف الصياد مشروع مدينة الروبيكى بأنه مشروع حضارى ومشرف ، وتوقف منذ فترة نتيجة نقص التمويل وكان علينا الاستفادة من الاستثمارات التي وضعت فيه وأن نجد وسائل لنقل المنطقة العشوائية في مجرى العيون ومصر القديمة والتي تشغلها المدابغ حاليا وتمثل ضررا بالغا على البيئة ونقلها إلى مجتمع صناعي متكامل بمدينة الروبيكي.وأضاف أنه سوف يتم نقل مركز تكنولوجيا الجلود ومدارس التدريب على صناعة الجلود وجزء من مركز تحديث الصناعة يخصص لخدمة وتنمية الجلود مع إنشاء مركز بحوث لهذا المجال وتوفير الدعم المالي لخلق مجتمع صناعي بهذه المدينة.كما قررت الوزارة تدعيم منشآت صناعة الجلود بأوائل الخريجين من كليات الهندسة والعلوم ليكونوا حلقة الوصل التكنولوجي مع أصحاب المدابغ وبهذا نقوم بخلق الطلب على التنمية التكنولوجية داخل صناعة الجلود.وأكد أنه سيتم بحث أحد الخيارين لاستكمال تنفيذ المشروع وهما إما أن يتم الاستكمال من خلال جهاز الترفيق كما كان من قبل ، وإما تسليم مساحات الأرض ليقوم أصحاب المشروعات بالبناء تحت إشراف الإدارة التي ستشكل لإدارة المشروع.وفيما يتعلق بالتمويل، قال المهندس سمير الصياد وزير الصناعة والتجارة الخارجية إنه سيتم مخاطبة بنك الاستثمار القومي لدخوله كممول بمبلغ 750 مليون جنيه نيابة عن محافظة القاهرة لحين بيع أرض مجرى العيون وتسديد المبلغ.وأضاف أنه سيتم التحدث مع البنوك لتمويل عمليات النقل والإنشاء في الروبيكى كحافز للمستثمرين وأصحاب الورش.وفى معالجته لمخاوف المستثمرين وأصحاب ورش الدباغة إزاء إمكانية ارتفاع تكلفة سعر المتر في الروبيكى، اقترح الوزير تشكيل لجنة من المقاولين العرب والجهاز التنفيذي للمشروع ومحافظة القاهرة وأفراد ذوى صلة بأصحاب المصلحة ولكن ليس لديهم مصلحة مباشرة لتقييم السعر.وأشار إلى إمكانية الحصول على بعض النماذج الناجحة المشابهة لتطوير الأراضي لتقييم السعر، مؤكدا أن ''الدولة حريصة على استكمال عملية النقل إلى الروبيكي وإنهاء أنشطة دباغة الجلود في مجرى العيون لضررها الشديد بالصحة''.وبالنسبة لتدريب المهندسين، أعلن الصياد أنه سيتم تدريب أوائل كليتي العلوم والهندسة بمركز تكنولوجيا الجلود بالتعاون مع هيئة تنمية الصناعة للحصول على التدريب النظري ثم إلحاقهم في المدابغ للتدريب العملي ليقوموا بدورهم بتدريب الأجيال الجديدة على هذه الصناعة ضمانا لاستمرارها.وأوضح الوزير ''أرغب في إحالة المشروع إلى عملية مؤسسة بمجرد أن تدور عجلتها لن تتوقف''.وفى الوقت نفسه، طلب الوزير من غرفة دباغة الجلود الموافقة على فرض حظر على تصدير الجلود غير المشطبة ''ويت بلو'' لمدة عام، يمكن مراجعتها كل 6 أشهر، لحماية الصناعة المحلية.وقال ''أحيانا في مواجهة فترة استثنائية يجب حماية الصناعة المحلية.. أنا ضد المنع سواء منع الاستيراد أو التصدير، ولكن نحن في أزمة وظرف استثنائي''.اقرأ أيضا:انشاء منطقة صناعية بين مصر والسودان

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل