المحتوى الرئيسى

القذافي يقبل عرض الحكومة الليبية لبدء المحادثات دون شروط ووقف إطلاق النار

05/26 15:49

القذافي يقبل عرض الحكومة الليبية لبدء المحادثات دون شروط ووقف إطلاق النار معمر القذافيمدريد:أكد المتحدث باسم رئيس الحكومة الإسبانية خوسيه لويس رودريغيز ثاباتيرو اليوم الخميس أن مدريد تلقت رسالة من مكتب رئيس الحكومة الليبية تتضمن عدة مقترحات حول وقف إطلاق النار في ليبيا،فيما كشفت تقارير صحفية بريطانية ان الرسالة تتضمن استعداد نظام القذافي لبدء محادثات "دون شروط" مع قادة الثوار الليبيين والعفو عنهم.ونقلت هيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي"عن المتحدث الإسباني أن مكتب رئيس الحكومة الليبية، البغدادي المحمودي، أمين اللجنة الشعبية العامة، وجه الرسالة التي تلقتها مدريد، إلى عدد من العواصم الأوروبية الأخرى.فيما كشفت صحيفة "الاندبندنت" البريطانية الخميس أن فحوى الرسالة،التي يعتزم المحمودي توجيهها إلى عواصم غربية،تضمن اقتراح وقف فوري لإطلاق النار و استعداد نظام القذافي لبدء محادثات "دون شروط" مع قادة الثوار.وقالت الصحيفة إن نظام القذافي عرض أيضا، بحسب ما جاء في الرسالة التي حصلت على نسخة منها، إصدار "عفو عام" عن الثوار الذين يخوضون معارك طاحنة مع القوات الموالية للقائد الليبي، منذ منتصف فبراير/ شباط الماضي.كما أشار رئيس الحكومة الليبية في رسالته إلى أنه سيتم البحث في وضع دستور جديد للدولة العربية، قائلا "ليبيا المستقبل سوف تكون مختلفة تماما عن ليبيا قبل ثلاثة شهور".وتابع، وفق ما جاء في الرسالة، أنه "يجب الإسراع في تحقيق هذا الهدف."وشدد البغدادي في رسالته على انه ينبغي لتحقيق هذا الهدف وضع حد للمعارك والشروع في الحوار بالاضافة الى التوصل الى التفاهم حول دستور جديد وإنشاء نظام حكومة يعكس واقع مجتمعنا ويكون أيضا متطابقا مع معايير حكومة حديثة.واكد البغدادي المحمودي على ضرورة تقديم المساعدات الانسانية اللازمة لجميع الليبيين المتضررين جراء النزاع.ولفتت الصحيفة الى ان هذه الرسالة لم تذكر أي دور للعقيد معمر القذافي في مستقبل البلاد.وجاء الكشف عن هذه الرسالة بعد يوم من تأكيد الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ورئيس الحكومة البريطانية ديفيد كاميرون، خلال مؤتمر صحفي في لندن الأربعاء، التزام بلديهما بمواصلة الضغط على الزعيم الليبي معمر القذافي، إلى أن يتنحى عن السلطة.وفي السياق ذاته نقلت الصحيفة عن مصادر حكومية في لندن ان هناك بوادر استعداد الدول الغربية التخلي عن مطالبها السابقة برحيل العقيد القذافي ومغادرته البلاد سوية مع افراد عائلته كشرط مسبق لوقف اطلاق النار من قبل قوات الناتو.ومن جانبه ،قال الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون إنه تحدث مع رئيس الوزراء الليبي البغدادي علي المحمودي وأكد الحاجة الملحة لوقف إطلاق النار وبدء مفاوضات جادة لبدء المرحلة الانتقالية لحكومة تلبي تطلعات الشعب الليبي.وقال كي مون في محادثة تليفونية مع المحمودي إن مبعوثه الخاص عبد الإله الخطيب قد عقد محادثات مع المعارضة عند زيارته لطرابلس الأسبوع الماضي وأنه سيعود مرة أخرى إلى العاصمة الليبية . وقال الأمين العام إن المحمودي أعرب مرة أخرى عن قلقه البالغ إزاء الغارات الجوية على ليبيا من قبل عدد من الدول.وقف القصفوفي سياق متصل،دعا الاتحاد الافريقي حلف شمال الاطلسي الخميس الى التوقف عن قصف ليبيا  في ختام قمة افريقية حول "الازمة الليبية" في اديس ابابا العاصمة الاثيوبية.واعلن مفوض السلام والامن في الاتحاد الافريقي رمضان العمامرة ان هذه الدعوة وردت في اعلان صدر في ختام هذه القمة واجتماعات اخرى رفيعة المستوى للاتحاد الافريقي خصصت منذ الاربعاء للنزاع الليبي.وقال العمامرة في تصريح صحفي " سترون في الاعلان الختامي للقمة دعوة من رؤساء الدول والحكومات الى وقف هذه الغارات على ليبيا".واوضح مفوض الاتحاد الافريقي "ان ذلك جزء من المطالب التي تساعد على ان تصبح الحلول السياسية ممكنة".وقد وجه الاتحاد الافريقي هذه الدعوة فيما تفتتح الخميس قمة لمجموعة الثماني في دوفيل حيث سيكون الشأن الليبي ايضا في صلب اهتمامات كبار قادة العالم،ويقوم الاتحاد الافريقي بوساطة لحمل اطراف النزاع الليبيين على القبول بـ"خريطة طريق" تنص على وقف لاطلاق النار في اقرب وقت ممكن، وارسال المساعدة الانسانية والبدء بمرحلة انتقالية واجراء حوار. على ان يؤديا الى انتخابات ديمقراطية. وذكر موقع "لبنان الآن" ان  نظام معمر القذافي وافق على مقترحات الاتحاد الافريقي،و لكن المجلس الوطني الانتقالي طرح شرطا مسبقا يقضي بتنحي القذافي وابنائه.عمليات الحلفوعلى صعيد آخر ،ذكرت وكالة الانباء القطرية "قنا" انه دوت أصداء القصف الصاروخي في العاصمة الليبية طرابلس واستمرت حتى فجر اليوم الخميس في غارات تنفذها طائرات تابعة لحلف شمال الأطلسي "الناتو" ضد أهداف تابعة لنظام العقيد معمر القذافي. قصف نفذته قوات التحالف ضد قوات القذافي فى ليبيا وأعلنت حكومة طرابلس إن الغارات استهدفت مدرسة محلية غير أن حلف شمال الأطلسي اعتبر أنه لا يمكن في الوضع الراهن التأكد من صحة هذه الإدعاءات، مشددا على أن الغارات استهدفت تجمعا للآليات على مقربة من مقر القذافي في باب العزيزية وسط طرابلس.وفي واشنطن، قال الناطق باسم وزارة الدفاع العقيد ديفيد لابان إن بلاده قدمت دعما ماديا للحلفاء المشاركين في العمليات بليبيا بما في ذلك كميات من الذخائر.أكذوبة مقتل سيف العربوفي سياق آخر ،نفى رئيس الحكومة الايطالية سلفيو برلسكوني امس الاربعاء مقتل احد ابناء الزعيم الليبي معمر القذافي، وكان النظام الليبي اعلن مقتل سيف العرب القذافي ،29 عاما، في غارة للحلف الاطلسي في 30 ابريل /نيسان.كما كان اعلن عن مقتل ثلاثة من أحفاده، إثر ضربة وجهتها قوات حلف الأطلسي لمقر الزعيم القذافي في طرابلس، ويعد سيف العرب أصغر أبناء القذافي. تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 26 - 5 - 2011 الساعة : 12:34 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 26 - 5 - 2011 الساعة : 3:34 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل