المحتوى الرئيسى

ثوار سوريا يدعون الجيش للانضمام لـ«جمعة حماة الديار»

05/26 19:05

  دعا منظمو الاحتجاجات في سوريا الجيش السوري إلى الانضمام إلى ثورة الشعب السلمية فيما دانت منظمات حقوقية سورية العنف الذي تواجه به السلطات المحتجين وحملة الاعتقالات ضد الاطباء. وانتقدت المنظمة الوطنية لحقوق الإنسان الخميس لجوء السلطات السورية إلى الحل العسكري لقمع الاحتجاجات المطالبة بالديمقراطية التي تهز البلاد مشيرة إلى «الاعتقالات التعسفية والتعذيب الذي يجري على نطاق واسع من قبل قوات الأمن التي لا تتوان عن اقتحام المستشفيات وخطف الجرحى».            وذكرت المنظمة في بيان «السوريين تعرضوا إلى عنف يفوق الخيال لمدة 48 سنة من قبل نظام البعث والآن لم يعد بإمكانهم تحمل المزيد».وأضاف البيان أن «معلومات موثوق بها وردت من سوريا تشير إلى تجاهل واسع ومستمر وجسيم من قبل الجيش السوري وقوات الأمن لحقوق الإنسان». وأكد البيان أن «تقارير كشفت عن خطف جرحى من المستشفيات ونقلهم إلى السجون العسكرية مما ادى إلى حرمانهم من العلاج والرعاية الأساسية مما قد يعرضهم إلى الاعاقة الدائمة اوالموت». من جهته، كشف رئيس المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن في اتصل مع وكالة الأنباء الفرنسية إن «السلطات السورية قامت بحملات اعتقال استهدفت الأطباء الذين يعالجون الجرحى» مشيرا إلى «اختفاء قسري لأطباء في مدينة اللاذقية الساحلية (غرب) منذ اكثر من 20 يوما». وطالب عبد الرحمن السلطات السورية «بالتوقف عن هذه الممارسات التي تنتهك ابسط معايير الإنسانية» وأشار رئيس المرصد إلى انه «من غير المقبول إن يتم اعتقال طبيب لأنه عالج جريحا تعتبره السلطة مسلحا او خارجا عن القانون»، مشيرا إلى انه «ليست من مسؤولية الطبيب التحقيق مع الجريح بل من واجبه معالجته». وأضاف «إذا ارتكب اي شخص ممارسة تعمل على ضرب امن الوطن فيجب أن يحال إلى القضاء وان يخضع إلى محاكمة عادلة وعلنية لا ان يظهر على شاشة التلفزيون دون ان نعرف مصيره بعد ذلك». وتهز سوريا موجة احتجاجات غير مسبوقة منذ منتصف مارس اسفرت عن مقتل نحو 1062 شخصا واعتقال اكثر من عشرة الاف شخص بحسب منظمات حقوقية، ما دفع باوروبا وكندا والولايات المتحدة إلى فرض عقوبات على الرئيس بشار الاسد. وحث منظمو الاحتجاجات في سوريا الجيش السوري إلى الانضمام لثورة الشعب "السلمية" غدا الجمعة التي اطلقوا عليها اسم «جمعة حماة الديار». وطلب المعارضون على صفحة الثورة السورية  في موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» من المتظاهرين بث رسالة يدعون فيها إلى انضمام الجيش «يدا بيد لنضم حماة الديار لثورتنا السلمية المباركة». ونشر المنظمون على صفحتهم صورة البطل القومي يوسف العظمة كتب عليها «جمعة حماة الديار 27 مايو يوسف العظمة يناديكم».وحماة الديار هما اول كلمتين في النشيد الوطني السوري. أما يوسف العظمة فهو وزير الحربية السوري الذي توفي في معركة اليرموك عام 1920 أثناء مواجهته الجيش الفرنسي بقيادة جوابيه جورو الذي جاء لاحتلال سوريا.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل