المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:تقرير: اموال النظام الليبي مودعة في اكبر المصارف العالمية

05/26 01:49

جمد الاتحاد الاوروبي الاصول العائدة للقذافي كشف تقرير مسرب اعدته مجموعة (Global Witness) عن ان نظام العقيد معمر القذافي اودع مليارات الدولارات في عدد من اكبر واشهر المصارف والمؤسسات المالية الدولية كبنك HSBC وبنك اسكتلندا الملكي وغولدمان ساكس وجي بي مورغان تشيس ونومورا وسوسيتيه جنرال. وترفض هذه المؤسسات تأكيد ما اذا كانت قد احتفظت بالاصول الليبية او ما اذا كانت ما تزال تحتفظ بها. وقد جمدت كافة الاصول الليبية بموجب تعليمات اصدرها الاتحاد الاوروبي والامم المتحدة. وبين التقرير المؤرخ في يونيو / حزيران 2010 ان بنك HSBC كان يحتفظ بـ 292,7 مليون دولار من الاموال العائدة لليبيا في عشرة حسابات، ومبلغا مشابها في صندوق تحوطي يديره البنك. اما غولدمان ساكس، فكان يحتفظ بـ 43 مليون دولار في ثلاثة حسابات. ويكشف التقرير ان اربعة مليارات دولار من الامول الليبية مودعة في صناديق استثمارية، حصة سوسيتيه جنرال وحده منها مليار دولار. كما يحتفظ كل من نومورا وبنك نيويورك بـ 500 مليون دولار من الاموال الليبية. ويقول التقرير ايضا إن الجزء الاكبر من الاصول العائدة للهيئة الليبية للاستثمار (والبالغة 19 مليار دولار) مودعة في مصارف ليبية وشرق اوسطية، ويقول ايصا إن للهيئة ما قيمته مليارات الدولارات من الاسهم في شركات كجنرال الكتريك وبي بي وفيفندي ودويتشه تليكوم. وقالت شارمين غوش، مديرة جماعة Global Witness "إنه لمن المهازل ان تتحجج مصارف كـ HSBC وغولدمان ساكس بخصوصية الزبائن للتهرب من الكشف عن الاموال التي اودعها فيها النظام الليبي. فهذه حسابات عائدة للدولة الليبية، والزبائن هم الشعب الليبي، وهذه البنوك تتحفظ على معلومات ضرورية يريد الشعب الليبي الاطلاع عليها." يذكر ان الهيئة الليبية للاستثمار التي اسست عام 2006 لديها من الاصول ما قيمته حوالي 70 مليار دولار، وتأتي في المرتبة 13 في قائمة اكبر الصناديق السيادية في العالم. الا ان الهيئة التي تدير عائدات النفط الليبية لم تحقق سوى نقطتين من عشرة نقاط على مقياس الشفافية الذي يعده معهد الصناديق السيادية العالمي. وكان الاتحاد الاوروبي قد وسع في وقت سابق من الشهر الجاري العقوبات التي يفرضها على ليبيا لتشمل الهيئة والمصرف المركزي الليبي. وكان الاتحاد الاوروبي قد جمد الاصول العائدة للعقيد القذافي وافراد اسرته المودعة في المصارف الاوروبية. ويقول المحللون إن الاتحاد لم يستهدف هيئة الاستثمار الليبية اول الامر بسبب الجدل حول عائدية اصولها، فالبعض قول إنها تعود لاسرة القذافي بينما يقول آخرون إنها تعود للشعب الليبي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل