المحتوى الرئيسى

باسم شرف : كابينة 6.. هل أنا أكره السلفيين والإخوان وعندي إسلاموفوبيا ؟

05/26 15:00

سؤال يتبادر بذهني علني أستطيع الإجابة عليه.. وخصوصا تواجدهم بشكل ملحوظ في الفترة الأخيرة .. سأحاول ان أتلمس أين الخطأ ؟ وهل أستطيع ان اتعايش مع افكارهم علي أنها افكار عادية  وهل إذا خالفتهم هل سيتسبب لي بأذي؟عندما يقدم شيخ سلفي أو إخوانجي علي إصدار فتوي أو سلوك معين .. تقوم الدنيا ولا تقعد .. ؟ … لماذا يصدر شيخا فتوي فنقوم بعمل شير علي صفحة الفيس بوك فورا  ونؤكد خوفنا منهم ؟ هل لأننا نكرهم ؟ هل لأننا نتربص بهم ؟ هل لأنهم ( مستفزون ) ؟ هل نخشي الأوصياء ؟ هل نخطئ في حقهم في حديثنا عنهم ؟  اني اطرح اسئلة كثيرة تدور بذهني … لكن لماذا  عندما يخرج شيخ عاقل مثل  الدكتور اسامة القوصي يتحدث مثلا عن قناعته بفكرة تولية رئيس قبطي لمصر نصفق له ؟ هل لأنه قال ما نؤمن به أو ما يرضي غرور فكرتنا  ؟ ماذا لو أفتي بشئ لا يناسب فكرتنا فيما بعد ؟ هل ندخله دائرة السلفيين العاديين  ونوجه له مثل الإتهامات السابقة ؟ ..ومن الناحية الأخري نجد تربص السلفيين لليبراليين .. فعندما يخرج عمرو حمزاوي يتحدث عن الزواج المدني ويستدرجه عمرو أديب بخبث إعلامي ويسأله هل يجوز أن تتزوج مسلمة مسيحي ؟ فيرد بتلقائية نعم طبقا للفكرة المدنية في الزواج .ولم يتحدث ويطلب بتطبيق هذا بمصر .وقال انها قد تختلف مع العقيدة . لقد أخطأ عمرو حمزاوي في التعبير عن فكرته .. في هذه الأفكار يجب ان تظهر بشكل دقيق .وأنا بالتأكيد ضد الأفكار التي تتضارب مع العقيدة وأظن أن هذه من مطالب الليبرالية لأن الليبارلية ليست ضد الدين في شئ. . فتقوم الدنيا ولا تقعد علي عمرو حمزاوي ليس من السلفيين والإخوانجية فقط ولكن تمتد أيضا إلي الإعلام ومحاولة لتشويه الشخص وليس ردا علي الأفكار ومحاولة مشاهدة الحلقة .. مثلما يحدث التشويه المتعتمد في بعض الأحيان للسلفيين .. فعندما نحلل هذه الظاهرة نجد أنها علاقة قائمة علي ثنائية التربص والإستفزاز ..أنا قد أكون من الليبراليين المتربصين للسلفيين والإخوان  لأن أفكارهم لا تتناسب مع أفكاري .. فأنا أدعو الي دولة مدنية تناسب الجميع ونؤمن بالآخر .. ما اراه منهم متمثل في الحقيقة الكاملة التي يعتقدون أنهم يمتلكوها دون غيرهم .. هذا سبب المشكلة في عدم تقبلنا لهم .. بدليل تقبلنا لشيوخ مستنرين يتحدثون بطريقة علمية ويفندون أفكارهم بطريقة ممنهجة  .. أطرح  أنا الآن بعض ما يحدث .. وهل أنا متربص .. قد أكون مخطئ وقد أكون علي صواب .. وهذا ليس تشويها للاسلاميين لأني لا أقبل اهانة الاسلام ولا أي ديانة أخري .. 1 – إصدار أحكام بالعموم وتحريمها   .. الشيخ يعقوب في جامعة القاهرة يحرم الإختلاط ويعتبره حرام وزنا ..هل ناقش فكرة العلوم والأخلاق أم أن قرار التحريم والمنع الأسهل .. ثم  ايه اللي ودا الشيخ يعقوب ومن قبله الشيخ حسان جامعة القاهرة في فترة صغيرة جدا ؟2 – عميد كلية حقوق جامعة بني سويف يحرم أيضا الإختلاط من خلال إعلان تم تعليقه علي جدار الكلية ..   وأن من يجلس مع فتاة يحول لمحاكمة تأديبية ويبلغوا ولي أمره..3- ما الفكرة وراء كتابة محمد حسان في جريدة الوفد ؟ الشيخ بقي وفدي ؟4 – الشيخ مهدي عاكف يقول من يتعدي علي الأخوان بكلمة عندما يصلون للحكم سيصربه الإخوان بالجزمة .. وعليه حتي يثبتوا حسن نوياهم يسيرون حفاة دون أحذية ..5 – أعلم أن هناك إختلاف واضح بين الإخوان والسلفيين .. لكن أن يحدث تآلف بينهما من اسبوع تقريبا  ويتفقون علي مبدأ تطبيق الشريعة الإسلامية دون الرجوع الي القانون المدني الذي تم وضعه والإتفاق عليه .. هل هذا التآلف تحدي لباقي القوي السياسية وخصوصا خروج الشيخ بديع ويقول أن جماعة الإخوان الأم التي تفتح ذراعها لكل القوي .. ثم إن الجمع بين السلفيين والإخوان مثل الجمع بين الاهلي والزمالك في فريق واحد  هل هذا يحدث في مكان غير المنتخب المصري ولكن منتخب السلفيين والإخوان والجماعة الإسلامية هيلاعب مين إن شاء الله ؟6- والشيخ صبحي صالح  ( اخوانجي ) يقول من يهاجم التيارات الاسلامية يهاجم الإسلام .. ازاي ؟ والسؤال هل عندما أناقش فكرة أو أهاجم شيخا يتحدث في معضلة سياسية هل بذلك أنا اتهجم علي الدين ؟ أم أنا أناقش فكرة مقابل فكرة ؟  الدين يقبل الإختلاف في الأفكار …7- الشيخ محمد حسان والشيخ صفوت حجازي يتصدرون المشهد بحل الأزمات هل سنرجع إلي حل مشاكلنا بقاعدة العرب.. أين هيبة الدولة في حل مشاكلنا .. يجب أن تتصدر الدولة في حل المشاكل ولا مانع في الاستعانة بالشيوخ والليبراليين والسياسين والفنانين والكتاب  .. هذه بلد الجميع .. ولا أحد يكره الخير لمصلحة البلد ..8-.. لماذا تبدأ المشاكل في الفترة الاخيرة وخصوصا الفتن الطائفية  بالسلفيين وتنتهي بإتهام الفلول من الحزب الوطني .. ما العلاقة ..  ؟Basemsharf13@yahoo.comمواضيع ذات صلة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل