المحتوى الرئيسى

اليمن.. مواجهات دامية تحصد 24 قتيلا وصالح يعتقل كبار عائلة الاحمر

05/26 10:27

صنعاء:سقط 24 قتيل في مواجهات دامية بين أنصار الزعيم القبلي الشيخ صادق الاحمر وبين قوات الرئيس اليمني علي عبدالله صالح بالقرب من منزل الاحمر في وقت متأخر من مساء الأربعاء،فيما أمر الرئيس اليمني باعتقال كبار قادة عائلة الاحمر ومنهم زعيم قبيلة حاشد.وأعلن مسئول يمني لوكالة الانباء الفرنسية اليوم الخميس عن وقوع 24 في مواجهات الليلة الماضية بصنعاء بين قوات صالح وقوات الاحمر ،مؤكدا ان اضرار بالغة لحقت بمنزل الشيخ صادق الاحمر.ومن جهته ،اوضح عبد القوي القيسي مدير مكتب صادق الاحمر انه يتم قصف منزل الاحمر بالاسلحة الثقيلة والخفيفة ،بالاضافة الى وجود قناصة يتمركزون لاطلاق النار على اعوان الاحمر.وأشار الى ان هناك اشتباكات تجري اليوم الخميس ولكن بشكل خفيف.وذكر ان حصيلة الشهداء وصلت الى ان حصيلة الاشتباكات التي استمرت ثلاثة ايام هي 51 قتيل واكثر من 100 جريح في صفوف انصار الاحمر.ونفى الانباء التي وردت عن اقتحام قوات صالح لمقبرة الشيخ عبد الله الاحمر ،مؤكدا انه في حالة الاقتحان فسيكون قمة "المهزلة".وذكر القيسي ان طريق مطار صنعاء مغلق ،ونفى وجود معلومات لديه عن قصف المطار.ومن جانبه، قال وليد العماري الناشط في الثورة الشبابية اليمنية القناة "الجزيرة" الفضائية ان هناك اصوات انفجارات عنيفة بالقرب من منزل الاحمر فجر اليوم الخميس ،موضحا "ان صالح فقد السيطرة على عقله وعلى كل من حوله فقرر تدمير صنعاء وتدمير كل ما فيها".واضاف ان صالح يريد لليمن الانزلاق الى حرب اهلية ،واصفا صالح يمارس نفس دور القذافي ودور رئيس ساحل العاج السابق لوران جباجبو.وفي سياق متصل ،أفادت مصادر طبية لهيئة الاذاعة البريطانية "بي بي سي" بارتفاع حصيلة قتلى المواجهات المتواصلة منذ ثلاثة ايام الى 69 قتيلا وعشرات الجرحى، بينهم 51 قتيلا من أنصار الاحمر وأعضاء لجنة الوساطة والقبائل المتضامنة وسكان المنازل المجاورة لمنزله.وتحدثت مصادر القوات الحكومية عن مقتل 18 جنديا وجرح العشرات في الاشتباكات.وقال مراسل"بي بي سي" في صنعاء ان سكان المنازل والأحياء المجاورة لمنزل الأحمر شمال العاصمة اليمنية صنعاء يعيشون وضعا أنسانيا متدهورا بعد انتشار حالة من الهلع في أوساطهم جراء تعرضهم لمخاطر القصف وقد نزح الآلاف من الاحياء المجاورة كما بدأ عدد من الاسر اليمنية بمغادرة العاصمة صنعاء خوفا من اتساع المواجهات بعد وصول تعزيزات عسكرية مسنودة بالمدرعات والدبابات والمدفعية الى محيط المكان.مغادرة اليمنفيما اوعزت الولايات المتحدة الى عائلات موظفي دبلوماسيها في اليمن وجميع الموظفين الامريكيين غير الحيويين العاملين في اليمن بمغادرته .وحذر بيان اصدرته وزارة الخارجية الامريكية امس الاربعاء من ان مستوى التهديد الامني في اليمن عال بسبب النشاطات الارهابية والاضطرابات التي يشهده هذا البلد.وامرت وزارة الخارجية الامريكية الرعايا الامريكيين والموظفين غير الضروريين في البعثة الامريكية بصنعاء بمغادرة اليمن نظرا لتدهور الحالة الامنية في البلاد.قصف وكالة "سبأ"فيما ذكر موقع "مؤتمر نت" امس الأربعاء أنه تم تدمير ثلاثة طوابق والشبكة التقنية لوكالة الأنباء اليمنية الرسمية "سبأ" بقذائف ميليشيات" أولاد الأحمر".وافاد بإن الهجوم الذي قام به أولاد الأحمر ومليشياتهم المسلحة على مبنى وكالة الأنباء اليمنية أدى إلى إصابة الصحفيين فاروق الكمالي واحمد المتوكل بجروح جراء طلق ناري، مضيفا أن الهجوم تم خلاله استخدام أسلحة خفيفة ورشاشة وقذائف "آر بي جي".وأضاف الموقع الناطق بلسان الحزب الحاكم "المؤتمر الشعبي العام" أن الهجوم أثار الرعب في أوساط الصحفيين الذين اضطروا للتوقف عن العمل في مكاتبهم والنزول إلى الدور الأرضي.وإلى ذلك نفى وزير الداخلية اليمنية اللواء الركن مطهر رشاد المصري الأنباء التي تناقلتها بعض وسائل الإعلام والمواقع الالكترونية عن سقوط مبنى ديوان الوزارة بيد أولاد الأحمر وعصاباتهم المسلحة .وأوضح اللواء المصري في تصريح لوكالة الانباء اليمنية "سبأ" بأن تلك الأنباء ليس لها أي أساس من الصحة وأنها مجرد شائعات تروج لها بعض المواقع الاليكترونية بهدف البلبلة والإثارة والتهويل ،مؤكدا بأن أي اعتداء على مبنى وزارة الداخلية سيواجه بحزم من قبل رجال الأمن الأبطال الذين لن يسمحوا لأي كان العبث بالأمن والاستقرار أو الاعتداء على المؤسسات والمرافق العامة .اغلاق مطار صنعاءبينما نفى مدير عام مطار صنعاء الدولي ناجي المرقب الاخبار التي تداولتها بعض وسائل الاعلام حول اغلاق مطار صنعاء وتحويل مسار الرحلات الى مطار عدن.واكد المرقب في تصريح لوكالة الانباء اليمنية "سبأ" ان مطار صنعاء الدولي يعمل بشكل طبيعي ،مشيرا الى ان رحلات شركات الطيران العربية ومنها السعودية والاماراتية والخليجية قد نفذت رحلاتها وفق جدولها هبوطا واقلاعا من صنعاء الى الرياض وجده ودبي كما ان شركتي الخطوط الجوية اليمنية والسعيده نفذت رحلاتهما حسب جدول الرحلات.وأكد ان اخر رحلات اليمنية كان من صنعاء الى دبي-كوالالمبور الساعة الثامنة من مساء اليوم.وفي المقابل ذكرت تقارير ان السلطات اليمنية قررت اغلاق مطار العاصمة صنعاء أمام الملاحة المدنية وتحويل حركة الطيران المدني الى مطارات تعز وعدن والحديدة والريان اثر امتداد المواجهات بين القوات الحكومية وأنصار الزعيم القبلي الشيخ صادق الاحمر الى شارع المطار.وأشار عبدهُ الجـنـدي نائب وزير الإعلام اليمني إلى أن المسلحين القبليين سيطروا على مباني عدة وزارات. واتهم الجـندي المسلحين بالإصرار على الاستمرار بمهاجمة القوات الحكومية.وقد استولى المسلحون القبليون خلال الليل على مبنى وكالة الأنباء اليمنية "سبأ"، وسمعت أصوات الرصاص والانفجارات بكثافة في الصباح في حي الحصبة الذي يشهد اشتباكات بين المسلحين القبليين والقوات الموالية لصالح لليوم الثالث على التوالي، ما أسفر حتى الآن عن مقتل 44 قتيلا على الأقل من المعسكرين.حل سلميوفي سياق آخر، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون امس الأربعاء عن "قلقه الشديد" للمواجهات الدامية بين القوات الحكومية ومسلحين قبليين في اليمن، ودعا كافة الأطراف إلى التوصل إلى حل سلمي ووقف المعارك.وقال مارتن نيسيركي المتحدث باسم بان "إن الأمين العام قلق جدا للمواجهات العنيفة في وسط صنعاء بين قوات الأمن التابعة للحكومة وعناصر قبلية مسلحة ما خلف الكثير من القتلى والجرحى."وأضاف "إنه قلق لكون المواجهات تنذر بالتسبب في المزيد من عدم الاستقرار للوضع وهو يدعو إلى الوقف الفوري للمعارك".وكان الرئيس الامريكي باراك اوباما قد قال يوم امس الاربعاء إن على الرئيس اليمني تنفيذ التزامه بنقل السلطة فورا."وجدير بالذكر ان الرئيس اليمني قال إنه لن يتنحي ويغادر البلاد رغم الاحتجاجات المتصاعدة.ورفض صالح التوقيع على المبادرة الخليجية التي تتضمن استقالته ونقل السلطة الى حكومة وحدة وطنية.ويقول شهود إن المئات من سكان العاصمة بدأوا بمغادرتها هربا من القتال الدائر هناك، والذي اندلع يوم الاثنين الماضي عندما حاولت القوات الموالية للرئيس صالح مهاجمة منزل الشيخ صادق الاحمر شيخ حاشد.ويرفض الرئيس صالح التنحي عن الرئاسة رغم الضغوط الدولية القوية التي يتعرض لها. وحذر الرئيس اليمني من احتمال انحدار البلاد الى حرب اهلية.وقال صالح ،في مؤتمر صحفي عقده بدار الرئاسة بصنعاء الاربعاء، إنه لن ينجر الى حرب أهلية بسبب ما وصفها بـ"استفزازات" تهدف لاستدراج اليمن الى الحرب الاهلية في إشارة الى الاشتباكات التي اندلعت بين قواته وأنصار الشيخ المعارض للنظام صادق الاحمر.واضاف الرئيس اليمني إن ما يحدث في اليمن هو شأن داخلي ولا يجب أن ينقل الى مجلس الأمن الدولي، مشيرا الى انه "لا يتلقى أوامر من اي قوى أجنبية"، في إشارة منه الى تصريحات مسؤولين أمريكيين وأوروبيين بأن دولهم تدرس احالة ملف اليمن الى مجلس الأمن الدولي.وحمل الرئيس اليمني الاحمر واخوانه مسؤولية "اراقة الدماء" واتهمهم بالتخريب والاعتداء على المنشآت الحكومية وطالبهم الانسحاب منها، مؤكدا في الوقت نفسه انه لا يرغب بتوسيع المواجهات ولا يريد أن تصبح بلاده دولة فاشلة و"ملاذا آمنا للقاعدة".ومن جانبه رد الشيخ صادق الأحمر مخاطبا الرئيس اليمني "سنتصدى لمخططاتك ومعنا الشعب اليمني وأنت من سيستسلم ويخرج من اليمن".تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الخميس , 26 - 5 - 2011 الساعة : 7:1 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الخميس , 26 - 5 - 2011 الساعة : 10:1 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل