المحتوى الرئيسى

«الصيادلة» تعقد عمومية طارئة 18 يونيو للتصويت على قرار الإضراب

05/26 15:09

قررت هيئة مكتب النقابة العامة للصيادلة عقد جمعية عمومية طارئة 18 يونيو المقبل لمناقشة مطالب الصيادلة، والتي يأتي في مقدمتها إقالة القيادات الفاسدة بقطاع الصيدلة بوزارة الصحة، بالإضافة إلى اعتذار الدكتور أشرف حاتم، وزير الصحة، رسميا إلى الصيادلة على خلفية تقليله من قيمتهم أمام المهن الطبية الأخرى، خاصة بعد مساواتهم بالتمريض في الحد الأدنى للأجور. واستنكرت النقابة في بيانها الخميس، ما أعلنته الوزارة عن مساواة أجر الصيدلي بالتمريض، ثم إصدار جداول لرواتب أطباء الأسنان مساوية للصيادلة، ثم العودة بتصريحات عن الإعلان مرة ثانية باستفزاز الصيادلة وإعلان وزارة الصحة أن صيدليات المستشفيات والتأمين الصحي المصرية ستظل مفتوحة في حالة إضراب الصيادلة، مؤكدة أن النقابة لن تصمت على إهانة الصيادلة والنيل من كرامتهم، بحسب ما جاء في البيان. وحملت النقابة وزارة الصحة المسؤولية الكاملة عما ستؤول إليه الأمور إذا لم يتم حل القضية ورد الاعتبار للصيادلة، مؤكدة احترامها الكامل لكل فريق الصحة بأطبائه وتمريضه، وأن ما تطالب به هو المساواة بين الصيادلة وجميع فئات الفريق الصحي الأخرى. ودعت النقابة في بيانها «كل مسؤول سواء في وزارة الصحة، أو في غيرها من قطاعات الدولة، أن يعي المسؤولية الوطنية قبل المسؤولية الإدارية والفنية، في إدارة شؤون البلاد في هذه المرحلة الحرجة، وأن يعيد النظر في السياسات القديمة لإدارة وحل الأزمات لأنه لن تعود عجلة الزمان للوراء مرة ثانية».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل