المحتوى الرئيسى

سامى الشريف: دقائق إعلانية مجانية للمنتجين مقابل عرض مسلسلاتهم

05/25 20:54

حسم الدكتور سامى الشريف، رئيس اتحاد الإذاعة والتليفزيون، الصراع على كعكة مسلسلات رمضان، التى تعرض على التليفزيون المصرى، مؤكداً أن التليفزيون ملتزم فقط بمسلسل «فرقة ناجى عطا الله» لـ«عادل إمام»، الذى كان قد تعاقد عليه المهندس أسامة الشيخ قبل دخوله السجن مع منتج العمل صفوت غطاس، وبمقتضاه يحصل التليفزيون على نسبة 25٪ من المسلسل. كان الشيخ قد دفع للمنتج 10 ملايين جنيه من قيمة التعاقد، بينما تكلفة المسلسل تتجاوز الـ80 مليون جنيه، وكان التعاقد مع غطاس على عرض المسلسل حصرياً على شاشة التليفزيون فى رمضان، وأن يحصل التليفزيون على حق عرض وتسويق المسلسل طيلة 50 عاماً. وأضاف الشريف: «قمنا بتعديل عقد المسلسل وسيحصل التليفزيون على حق عرض المسلسل بالتزامن مع القنوات الأخرى، وأن يتم تقليل قيمة التعاقد وأن يكون للتليفزيون الحق فى بيع وتسويق المسلسل مع منتج العمل». وأشار الشريف إلى أن التليفزيون ملتزم أيضاً بشراء وعرض الجزء الثانى من مسلسل «الكبير أوى»، لأن المهندس أسامة الشيخ كان قد تعاقد مع منتج المسلسل على شراء الجزء الثانى، أما باقى الأعمال الأخرى التى تنتجها الشركات الخاصة فلن يشتريها التليفزيون المصرى ولن يدفع فيها مليماً واحداً، لأن هذا يمثل إهداراً لميزانية الاتحاد، ولكن توصلنا إلى صيغة جيدة مع أصحاب المسلسلات الخاصة، التى تقترب من 5 مسلسلات، وهى أن يحصل منتجوها على دقائق إعلانية من التليفزيون مقابل عرض أعمالهم فى التليفزيون مجاناً، ولم نتفق حتى الآن على عدد الدقائق التى يمنحها التليفزيون لهؤلاء المنتجين إلا بعد عقد لجنة من المسؤولين فى الاتحاد لمعرفة مدى إمكانية هذا. وفى سياق متصل، أشار الشريف إلى أن التليفزيون المصرى ملتزم أمام المشاهد بتقديم وجبة دسمة من المسلسلات التى ينتجها الاتحاد إنتاجاً مباشراً وهى عملان فى قطاع الإنتاج، كل منهما 15 حلقة، وثلاثة مسلسلات فى شركة صوت القاهرة، ومسلسل «عريس دليفرى» لهانى رمزى الذى تنتجه مدينة الإنتاج الإعلامى. وعن مسلسلات «صوت القاهرة» التى توقفت عن التصوير بسبب الأزمة المادية، أكد الشريف: «إن المسلسلات الثلاثة التى تنتجها شركة صوت القاهرة وهى: مسلسل (تلك الليلة) لـ(حسين فهمى وإخراج عادل الأعصر) ومسلسل (عائلة كرامة) لـ(حسن يوسف) ومسلسل (نور مريم) لـ(يوسف الشريف) تم تصوير عدد ساعات كثيرة منها وهناك أزمة سيولة فى اتحاد الإذاعة والتليفزيون لا أنكرها، وعندما نمتلك الأموال سوف نستأنف التصوير ونحاول حل المشكلة). وأكد حسين فهمى أن مسلسل (تلك الليلة) توقف تصويره منذ فترة بسبب الأزمة المادية بشركة صوت القاهرة، الشركة المنتجة للعمل، وقال: (عندما تعاقدت على المسلسل، رفضت وضع أجرى وتركت للشركة تحديده، رغبة منى فى أن تدور عجلة الإنتاج من جديد، خاصة أن هناك قطاعاً كبيراً من الفنيين لا يعملون بعد توقف عجلة الإنتاج فى الدراما، ومع ذلك الشركة غير قادرة على دفع أموال هؤلاء الفنيين، وتوقف العمل عن التصوير، ولا أعرف شيئاً عنه وهل سوف يلحق بالعرض فى رمضان أم لا».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل