المحتوى الرئيسى
worldcup2018

استهجان شعبي بين سكان امارة الكويت لالغاء تحية الامة العربية في التجمع الصباحي للمدارس.

05/25 18:40

ميدل ايست :   استهجن عدد من سكان الكويت خططاً حكومية بالغاء تحية الامة العربية في التجمع الصباحي للمدارس في الامارة. وتفاوتت التعليقات على الاقتراح الجديد الذي يغلي التحية العربية ويكتفي بجملة "تحيا الكويت وعاش الأمير" فقط خلال التجمع الصباحي. وذكرت مصادر صحفية ان السلطات في امارة الكويت تتجه لإلغاء فقرة "تحيا الأمة العربية" في تحية الصباح في المدارس والاكتفاء بترديد "تحيا الكويت وعاش الأمير" فقط خلال التجمع الصباحي. وطالب "كويتي غيور" تعليقا على الخبر الذي تداولته وسائل الاعلام المحلية الاهتمام بالمناهج والمخرجات التعليمية وحل مشاكل المتعلمين بدلا من هذا "الكلام الفاضي" حسب تعبيره. وتساءل معلق آخر "هل نحن عرب أم لا؟" مضيفاً عن الفائدة الجديدة التي سيجنيها التلاميذ في القرار الجديد. وقال في تعليقه المنشور على الانترنت "سنفتخر ونعتز بعروبتنا رغم كل الظروف الحاليه..". وسخر معلق ثالث بقوله سيهتف التلاميذ في مدارس الكويت "تحيا البوسنا والهيرسك". وتمنى كويتي آخر الا يكون الهدف من إلغاء هذه الفقرة هو تدريب التلاميذ بتحية "الامة الفارسية". وكتب "لا عزاء للكويتيين حين نلغي انتمائنا العربي، ان هذه الفقرة التي تعلمناها منذ طفولتنا خلقت لدينا الأنتماء لهذه الأمة العظيمة، ارجو ان لا يكون الهدف الجديد هو تحية امة فارس...". وكشفت مصادر في وزارة التربية لصحيفة "الراي" الكويتية، أن مجلس الوكلاء سيناقش مذكرة حول تحية الصباح في مدارس التعليم العام والخاص توصي بإلغاء فقرة "تحيا الأمة العربية" والاكتفاء بترديد "تحيا الكويت وعاش الأمير" فقط خلال التجمع الصباحي. وذكرت المصادر أن مجلس الوكلاء سيناقش المذكرة التي أعدها القطاع المختص في هذا الإطار في أول جلسة له ومن ثم يتم أخذ الموافقة من مجلس الوزراء لتطبيق التعديلات بدءاً من العام الدراسي المقبل. وأفادت المصادر أن بعض المدارس ألغت باجتهاد شخصي فقرة "تحيا الأمة العربية" في الوقت الراهن في انتظار صدور القرار رسمياً باعتماد التحية الجديدة والاكتفاء بالرموز الوطنية فقط. وأشارت المصادر إلى أن المجلس سيناقش أيضاً السلام الوطني في المدارس، والنظر في إمكانية أن ينشد كاملاً خلال التجمع الصباحي حتى وإن كلف الأمر فترة زمنية إضافية للطابور

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل