المحتوى الرئيسى
alaan TV

«الخارجية الأمريكية»: لا نحدد للمصريين ما يريدونه.. و«روح التحرير» تحدد مستقبل مصر

05/25 18:24

أكد جيفري فيلتمان، مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى،  أن الولايات المتحدة لا تحدد للمصريين ما يريدونه لأنفسهم . وقال فيلتمان في مؤتمر صحفي عقدة، الأربعاء، بمقر السفارة الأمريكية بالقاهرة، ردا علي سؤال حول حقيقة ما يتردد عن خطط أمريكية لإقامة دولة قبطية في مصر، إن ما رأيناه في ميدان التحرير أثناء ثورة 25 يناير يعبر عن رغبة أغلبية المصريين في شكل العلاقة بين المسلمين والمسيحيين. وأضاف: ندرك تماماً الأحداث المأساوية التي تحدث بين الطوائف المختلفة ومن بينها أحداث إمبابة، لكننا لدينا قناعة بأن الروح التي ظهرت في التحرير أثناء الثورة  هي التي ستحدد مستقبل مصر وليست الاشتباكات الطائفية. وشدد فيلتمان، علي أن المصريين هم أصحاب الحق في اختيار الحكومة المقبلة، التي عليها أن تأخذ في الإعتبار صوت المصريين علي أساس حقوق الإنسان. وفيما يتعلق بموقف الولايات المتحدة من الانتخابات المقبلة في مصر وهل ستقوم بمراقبتها، قال مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية: لن نطلب من المصريين مراقبة الانتخابات المقبلة فالأمر متروك لهم . وعن موقف واشنطن من الجهود المصرية لإستعادة الأموال المهربة للمسؤولين السابقين وعلي رأسهم الرئيس السابق حسني مبارك، أكد فيلتمان أن هناك مشاورات وتنسيق يجري بين القاهرة وواشنطن حالياً حول أصول للرئيس السابق أو المسؤولين السابقين تكون موجودة في واشنطن، موضحاً أن الإدارة الأمريكية تتعامل في هذا الأمر في إطار القانونين الأمريكي والمصري. وعن التقارب بين القاهرة وطهران، قال: «المصريون من أفضل الدبلوماسيين في العالم وهم مفكرون استراتيجيون، ولهذا أجد صعوبة في تخيل نتائج المفاوضات التي تجري بين مصر وايران لرفع مستوي التمثيل الدبلوماسي»، مؤكدا أن هذا الأمر محفوف بالمخاطر لمصر وللمصالح الأمريكية، وأن مصر قائدة في المنطقة مما يجعلها تدرك المخاطر التي تمثلها طهران.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل