المحتوى الرئيسى

الأشعة فوق البنفسجية والليزر وكريمات جديدة لعلاج البهاق

05/25 17:59

يسأل أحد القراء: عندى 30 عاما وأعانى من مرض البهاق وأخذت علاجات كثيرة دون جدوى، فهل هناك علاجات جديدة لهذا المرض؟ يجيب الدكتور عبد السلام الظواهرى استشارى الأمراض الجلدية وأمراض الذكورة قائلا : مرض البهاق هو مرض يصيب 1% من الناس، وهذا المرض غير معدى، وهو له علاقة بالحالة النفسية للإنسان مثل الخوف والتوتر والقلق، فكل هذه الأعراض ممكن أن تسبب مرض البهاق وهو له علاقة بالوراثة ومن المعروف أن كل خلية صبغية تصبغ 36 خلية حولها والخلية الصبغية والخلية العصبية توأمان، لهما نفس المنشأ فى تكوين الأجنة فعندما تسوء الحالة النفسية ممكن أن تصيب الخلية الصبغية بالخلل. ومرض البهاق له أنواع كثيرة نوع يصيب الأماكن المعرضة للشمس ويسمى بالبهاق الضوئى، وهنا ننصح المريض بتجنب أشعة الشمس وتجنب استعمال الجلسات الضوئية لأنها تزيد من حدة المرض وهناك أنواع أخرى من البهاق تصيب الأماكن غير المعرضة للشمس، وهنا ننصح باستخدام الأشعة فوق البنفسجية كنوع من العلاج والأشعة فوق البنفسجية بى كنا نستخدمها من قبل ثم تطورت بعد ذلك إلى الأشعة فوق البنفسجية A مع استخدام عقار السورلن المعروف باسم puva " " ثم تطورت إلى الأشعة فوق البنفسجية والتى تسمى " ناروباند " بطول موجة 311 نانوميتر ويمكن استخدام " الاكسيمر" ليزر بطول موجة 311 نانوميتر فى العلاج أيضا. وأحدث الطرق لعلاج البهاق هو استخدام " إن دى ياج "ليزر وبعدها يدهن الجزء المصاب ب five floor yorasil" " وهو أحدث تطبيق لليزر فى علاج البهاق فى عام 2011، ويأتى بنتائج جيدة جدا وكنا فى السابق أيضا نستخدم الكرتيزون فى علاج البهاق ولكن الآن دورة أصبح محدود للغاية ويعتبر علاج نمطى، أما الجديد فى دهانات البهاق فهو استخدام" التكرلماس" كريم والأحدث منة استخدام كريم " سودوكتاليز " الذى يؤدى إلى تنشيط إفراز الغدة الصبغية للجلد وننصح مرضى البهاق بالابتعاد عن التوتر النفسى والمبادرة فى استخدام العلاج الحديث بمعرفة الطبيب المتخصص فى الأمراض الجلدية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل