المحتوى الرئيسى

مجدى حسين: المرشحون الحاليون للرئاسة لا يعبرون عن الثورة

05/25 17:06

عقد مجدى أحمد حسين رئيس حزب العمل والمرشح لرئاسة الجمهورية لقاء بمركز القوصية بمحافظة أسيوط، وقال إنه لم يكن ينوى الترشح لرئاسة الجمهورية، ولكن اللجنة العليا للحزب وعددها أكثر من 70 عضواً ناقشوا أمر ترشحه للرئاسة، وأصروا على ترشحى للرئاسة، وأضاف أيضاً أن المرشحين الحاليين لا يعبرون عن الثورة، ولا أحد فيهم يملك مشروعا إسلاميا. وعن خطة حزب العمل ووضع الصعيد فيه، قال حسين إن الصعيد طرفاً من الأطراف المهمشه مثل مرسى مطروح وسيناء والوادى الجديد، و أضاف أن النظام لم يهتم بمصر فى الأساس حتى يهتم بالصعيد، وهو من سرق مصر ودمرها. وأضاف أن الصعيد سيكون من أولى أولوياتى، فمثلاً لو قررنا إنشاء 100 مصنع يجب أن يكون 70 منهم فى الصعيد، ولو قررنا استثمار 2 مليون ونصف جنيه، فيجب أن يكون منهم مليون ونصف تستثمر فى الصعيد، مضيفاً أن السكة الحديد أداة مهمة جداً لربط الصعيد بالقاهرة. وأشار إلى أنه سيهتم بالعديد من القطاعات وفى مقدمتها الصناعة لأن دخل الصناعة أهم من السياحة، مؤكداً فى الوقت نفسه أنه ليس ضد السياحة، ولكن بالشروط الإسلامية، وأضاف أن الناتج المحلى لأسبانيا أعلى من الناتج المحلى لكل الدول العربية مجتمعة، لأنها تعتمد على الصناعة. وعن قلق البعض على الثورات العربية قال لا تقلقوا فطالما حفظ الشعب كلمة السر "الشعب يريد"، وطالما أراد الاستشهاد فى سبيل الله اطمئنوا. عن العدالة الاجتماعية قال إن الزكاة تحقق عدالة ليس لها مثيل فى العالم، وعن تطبيق الحدود قال إن الشريعة الإسلامية ليست مجرد تطبيق حدود وفقط، وقال إن الحدود من الشريعة الإسلامية بمثابة رجل بنى منزل وزينه وجهزه بأفضل أشكاله ثم وضع "شباك حديدى" حتى لا يسرق المنزل، مشيراً إلى أن الحدود بمثابة الشباك من المنزل. وعن تحويل مصر إلى إيران وتركيا وأفغانستان فى حال وصوله للحكم قال إن هذه النماذج تم تشويهها إعلامياً، مضيفاً أن تجربة مصر تختلف عن غيرها والفرق بين مصر وهذه الدول هى وحدة نسيج الشعب المصرى وعدم وجود أقليات كثيرة. وقال إن حزب العمل والإخوان نعتبر أنفسنا تيار واحد لتوحد رؤيتنا الإسلامية وتوحد توجهاتنا، مضيفاً أن الإخوان والعمل تحالفوا كثيراً فى انتخابات الشعب والشورى والمحليات. وعبر عن تفاؤله بتولى نبيل العربى لمنصب جامعة الدول العربية، وقال أنا طالبت عمرو موسى كثيراً بتقديم استقالته لكنه لم يستجب. قال إن ليبيا لن تتحول للعراق لأن نظام ليبيا ارتمى فى أحضان أمريكا بعكس النظام العراقى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل