المحتوى الرئيسى

الشباب يغرق في السد القطري ويلحق بمواطنيه الهلال والنصر إلى الرياض

05/25 20:45

دبي - العربية.نت تأهل السد القطري الى ربع نهائي دوري أبطال آسيا لكرة القدم بفوزه على ضيفه الشباب السعودي 1-صفر الأربعاء 25-05-2011 في الدوحة ضمن منافسات الدور الثاني. وسجل عبدالله كوني هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 12. أقيمت مباريات الدور الثاني بطريقة خروج المغلوب من مباراة واحدة على أرض متصدر مجموعته في الدور الأول. وكان السد تأهل الى الدور الثاني بتصدره المجموعة الثانية برصيد 10 نقاط من دون خسارة بعد فوزين وأربعة تعادلات، في حين حل الشباب ثانيا في المجموعة الرابعة برصيد 11 نقطة من ثلاث انتصارات وتعادلين، بفارق نقطتين خلف ذوب آهن الإيراني. وهي المرة الثانية التي يبلغ فيها السد الدور ربع النهائي منذ عام 2005 حين خرج أمام بوسان الكوري الجنوبي، أما الشباب ففشل في تكرار إنجاز العام الماضي حين وصل الى نصف النهائي. تفوق السد منذ بداية المباراة وسعى لهدف مبكر ونجح في ذلك إثر كرة من ركلة ركنية اصطدمت بصدر عبد الله كوني وأكملت طريقها الى المرمى. شن الشباب السعودي هجوما كاسحا بحثا عن التعادل لكن براعة الحارس محمد صقر حالت دون وصول لاعبيه خاصة ناصر الشمراني والبرازيلي كماتشو والغيني الحسن كيتا الى شباكه. كانت أول الفرص المحققة للشباب عن طريق كماتشو من تسديدة قوية صدها صقر بصعوبة بالغة (13)، ثم أطلق البرازيلي تسديدة أكثر قوة ارتدت من الحارس السداوي الى ناصر الشمراني حاول تسديدها في المرمى الخالي لكن حارس السد عاد بلياقة بدنية عالية وتصدى للكرة بجسمه وحولها الى ركنية (29). قاد كماتشو هجمة أخرى للشباب من الجهة اليسرى ومرر عرضية الى ماجد المرحوم بجانب القائم الأيسر والمنفرد بالمرمى لكن صقر تصدى له وأنقذ الموقف. استمر ضغط الشباب في الشوط الثاني مع بعض المحاولات المرتدة للسد كانت خطيرة وأبرزها كرة من يوسف أحمد التقطها حارس الشباب قبل أن تصل الى البرازيلي لياندرو. كثف الشباب ضغطه بكل لاعبيه مع نهاية المباراة وكان قريبا من التعادل من الفرصة الأخيرة في الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع عندما وصلت كرة بالخطأ من دفاع السد وتهيأت الى كيتا بمفرده فسددها قوية لكن أنقذها محمد صقر ببراعة ليقود فريقه الى التاهل لربع النهائي. وسبق أن تأهل ذوب آهن الإيراني بتغلبه على النصر السعودي 4-1، وسوون بلوينغز وسيول الكوريان الجنوبيان بفوزهما على مضيفيهما اليابانيين ناغويا غرامبوس وكاشيما انتلرز 2-صفر و3-صفر على التوالي اليوم، في حين كانت فرق الاتحاد السعودي وسيباهان الإيراني وشونبوك الكوري الجنوبي وسيريزو اوساكا الياباني حجزت بطاقاتها امس. وكانت المرة الثانية التي تلتقي فيها الفرق القطرية مع نظيرتها السعودية في الدور الثاني بعد عام 2009 حين فاز ام صلال على الهلال بركلات الترجيح. كما شهد الدور الأول من البطولة الحالية ثلاث مواجهات قطرية-سعودية، الأولى في المجموعة الأولى بين الهلال والغرافة حيث فاز الهلال 1-صفر ذهابا و2-صفر إيابا، والثانية في المجموعة الثانية إذ فاز السد بالذات على النصر 1-صفر ذهابا في الدوحة وتعادل معه 1-1 في الرياض، والثالثة بين الشباب أيضا والريان في المجموعة الرابعة وتفوق فيها الشباب بتعادله مع منافسه 1-1 ذهابا في الدوحة وفوزه عليه 1-صفر في الرياض. المواجهة الأبرز بين الفرق القطرية والسعودية كانت في ربع نهائي النسخة الماضية حين التقى الهلال والغرافة، ففاز الأول بثلاثية نظيفة ذهابا في الرياض، ثم رد الثاني بنتيجة مماثلة إيابا في الدوحة فارضا وقتا إضافيا أضاف فيه هدفا رابعا حافظ عليه حتى الدقيقة 117 قبل أن يخطف الهلال هدفين قاتلين ويحجز بطاقته.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل