المحتوى الرئيسى

محمد العدل يعقد مؤتمراَ صحفياَ لمناقشة أزمة الإنتاج في السينما

05/25 15:00

بمجرد المرور من أمام أي دار عرض سينمائي ورؤية شبابيك التذاكر الخاوية بعدما كان الناس يقفوا طوابيراَ أمامها لحجز تذاكر الأفلام، ستعرف أن المنتجين السينمائيين ليسوا أكثر الناس سعادة بالثورة المصرية، فحال السينما تقريباَ متوقف تماماَ بعدما إنصرف الناس عن متابعة الأفلام في ظل ظروف إجتماعية وإقتصادية وسياسية صعبة، وبعدما إنهار تماماَ موسم أجازة منتصف العام فأصبح من المنطقي أن يفكر المنتجون في مخرج لأفلامهم التي إنتهت بالفعل ولا يعلمون متي الوقت المناسب لطرحها في دور العرض، أو في مستقبل الإنتاج السينمائي في مصر بوجه عام خاصة وأننا علي أبواب موسم الصيف الموسم الأكبر للأفلام في مصر، والذي حتي وإن كان قد جاء في الظروف العادية كان سيكون صعباَ للغاية وذلك بسبب إقتطاع شهر رمضان الكريم لجزء كبير منه هذا العام إذ يأتي في بداية شهر أغسطس.علي هذه الخلفية يحضر المنتج السينمائي محمد العدل لمؤتمر صحفي يناقش فيه أزمة السينما بعد الثورة، وهو أحد المنتجين المخضرمين ومن أعماله "شورت وفانلة وكاب" و"أصحاب ولا بيزنس" وأخيراَ "ولد وبنت" الذي أخرجه نجله كريم العدل، وسوف يطرح العدل من خلال المؤتمر رؤيته لإيجاد مخرج لهذه الأزمة التي لابد من مواجتها، وأحد أهم محاور هذه الرؤية التي سيطرحها هي تكوين إتحاد للمنتجين بحيث تساند شركات الإنتاج بعضها لإنتاج أعمال ذات مستوي عالي، وأيضاَ تكوين شركة مساهمة من العاملين في صناعة السينما لتدعيم الإنتاج السينمائي، وكل هذه الرؤي التي سيطرحها العدل ومنتجون أخرون هي محاولات لإنقاذ صناعة السينما المنهارة والمنتجين الذين يعانون من تعاقدات لتأجير الستوديوهات ومعدات التصوير في ظل سوق منهار تطرح فيه الأعمال في النهاية مما يعرضهم لخسارة كبيرة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل