المحتوى الرئيسى

السمك الغذاء المثالي

05/25 12:51

      السمك...الغذاء المثالي       لا يختلف اثنان على أن الأسماك مفيدة لجسم الانسان ذكورًا واناثًا, صغارًا وكبارًا, لما فيها من عناصر غذائية عالية القيمة, لذلك فدائمًا ما نجد الأطباء ينصحون بتناولها كمصدر للبروتين أفضل من اللحوم الحمراء والدواجن أحيانا, وليست القيمة الغذائية فقط هي ما تميز الأسماك, وانما علاقتها المباشرة وتأثيرها على العملية الجنسية وارتباطها بالرشاقة والجمال, فقد اكتشف العلماء في جامعتي "جورج تاون" و"بنسلفانيا واشنطن" أن بعض الأسماك ومنها القرش تحتوي على مواد طبيعية لتقليل الشهية وتعمل على اذابة الدهون الموجودة في العضلات ومن ثم تسهم في خفض الوزن لدى البدناء, كما كشفت دراسات أخرى عن فوائد كثيرة للسمك في تحسين العلاقة الجنسية بين الزوجين وتحفيزها. السطور التالية تكشف لنا الكثير من الحقائق عن فوائد الأسماك وأهم العناصر التي تحتوي عليها: في البداية يؤكد د. أحمد لبيب -أستاذ أمراض القلب والشرايين أهمية السمك لصحة الأوعية الدموية لدى الانسان خاصة الأوعية والشرايين التي تمد الأعضاء التناسلية بالدم والأكسيجين, لأن أي قصور في تدفق الدم يؤدي الى اضطراب وظيفة تلك المنطقة الحساسة من الجسم, ولو أخذنا الموضوع من منطق أن الجسم السليم تكون كل أعضائه سليمة وقوية فان تأثير السمك الايجابي على عضلة القلب ينعكس على الصحة الجنسية, وذلك لأن الأسماك تحتوي على أحماض تسمى "أوميغا3" تقلل من احتمالات اصابة الشرايين التاجية واصابة القلب والمخ بالسكتات, ويؤدي الاستمرار في تناول الأسماك الى زيادة كفاءة أدوية ضغط الدم. منشط جنسي وتقول د. هبة قطب - استشاري العلاقات الزوجية: الطعام جزء مهم من الأسباب التي تساعد في تهيئة الأجواء المناسبة ورفع مستوى الرغبة لدى الزوجين فالاسماك طعام غني بالبروتين الضروري لتكوين العضلات والأنسجة وتقويتها, ومنها الأعضاء الجنسية كما أن احتواءها على نسبة مرتفعة من اليود يزيد من انتاج المني عند الرجال, ويرفع من مستوى الرغبة الجنسية والاثارة لديهم, كذلك تحتوي الأسماك كالروبيان والقبقب على عنصر الفوسفور الذي ينشط الحالة الجنسية ويضبط الحالة المزاجية, ويلعب عنصر اليود الموجود في الأسماك دورًا مهما في تحفيز المرأة, ويقوي الرغبة الجنسية لديها ويجعل مزاجها مؤهلاً لعلاقة حميمة دافئة, ويرجع السر في العلاقة بين تلك العناصر والرغبة الجنسية الى التأثير القوي الذي تحدثه على المخ وعلى الاشارات العصبية التي يقوم بتوصيلها ما بين أعضاء الجسم المختلفة ومنها الأوامر الخاصة بالاستمتاع والتهيؤ للممارسة الجنسية بين الزوجين الذي يقوم بدوره بالتحفيز العضلي الموضعي للعضو بعد حدوث الاستثارة نتيجة لهذه التهيئة. والأسماك تحتوي على مواد أخرى مهمة جدًا وتساعد على تحسين المزاج وانجاح العلاقة الحميمة, حيث تجعل كلا الزوجين يشعر بالنشوة ويقاوم مشاعر الاكتئاب, وهو ما كشفت عنه الدراسات الغربية التي أجريت على مئات المرضى, وتحسنت حالاتهم بتناول الأسماك. ريجيم ورشاقة ويقول د. منصور حسين - أخصائي التغذية: الأسماك من الوجبات التي ننصح بها دائمًا من يريدون عمل حمية غذائية, لأنها غنية جدًا بالعناصر التي يحتاجها الجسم وعلى رأسها البروتين المطلوب لبناء الأنسجة وهو بروتين غير ضار مثل الموجود في اللحوم الأخرى, كما يتميز السمك بخلوه من المواد المضادة للرشاقة مثل "الفلوكسيدات" لذلك فكثيرًا ما يوصف السمك للمقبلين على عمل ريجيم, واحتواؤه على العناصر الأخرى المهمة كالمعادن والفيتامينات يزيد من قدرة الجسم على تحمل الريجيم دون أن تظهر عليه علامات الضعف التي تبدو أحيانا على بعض الأشخاص, ويعمل ريجيم الأسماك على اذابة الدهون في الجسم والعضلات وبالتالي ينحفها لعدم وجود سعرات حرارية. وتحقق البروتينات الموجودة بالسمك الشعور بالشبع وبالتالي تحد من القابلية لتناول الطعام, لذلك توجد أنظمة غذائية متنوعة تعتمد على تناول السمك وتفقد الجسم اثنين من الكيلوغرامات أسبوعيًا, عندما تكون وجبة الغداء الرئيسية عبارة عن سمك مشوي أو مسلوق كالروبيان أو التونة بدون زيت مع الاكثار من تناول الخضراوات الطازجة التي تحتوي على الألياف ما تحقق الشعور بالشبع سريعًا وتمنح الجسم قيمة غذائية عالية تعوض العناصر الموجودة بالأطعمة التي تتعارض مع الريجيم, ولكننا نحذر من تناول الأسماك المحمرة بالزيت على اختلاف أنواعها أو الأسماك المعلبة, لارتفاع نسبة الدهون بها وهو ما يفسد تأثيرها الضار على الريجيم المطلوب, وفيما يتعلق بما تردد حول المادة التي تم اكتشافها في كبد سمك القرش وقيل أنها تقلل الوزن فهي بالفعل لها جدواها, ولكنها ليست كافية وحدها لعمل الريجيم, فالأمر يحتاج الى مجموعة عوامل متكاملة حتى ننجح في انقاص الوزن وحرق الدهون. تحارب الشيخوخة ويقول د. أحمد نور الدين - أستاذ التجميل - السمك في حد ذاته كطعام يعتبر من الكنوز التي يجب أن يحرص الانسان على تناولها لما فيها من عناصر لا حصر لها تفيد في تجميل البشرة, ومحاربة أكسدة الخلايا المسؤولة عن ظهور علامات الشيخوخة, فالسمك يحتوي على فيتامين "أ" بكثرة, وهو مفيد لنضارة الجلد والبشرة, ويزيد من مقاومته ومناعته ضد الأمراض, كما يحتوي البعض البعض منها على عنصر "السيلينيوم" الذي يعمل كمضاد للأكسدة ويخفف من حدة الأزمات القلبية, والتهاب المفاصل, ويفيد خلايا المخ, ويساعد في تحسين الحالة المزاجية للانسان, ما يفيد في علاج الاكتئاب, ويعمل عنصر اليود على تحسين وظائف الغدة الدرقية والتي يرتبط عملها بالحالة الصحية العامة للجسم, وهناك أنواع من الأسماك الدهنية كالسلمون غنية بالأحماض الدهنية التي تزيد من مناعة الجسم وتلعب دورًا كبيرا في حمايته من الاصابة بأعراض الشيخوخة, لذلك فالسمك يعتبر من أهم المواد الغذائية التي تحفظ للجسم رشاقته ومرونته, وهما مظهران أساسيان من ملامح الجمال.  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل