المحتوى الرئيسى

و.بوست: أوباما يفقد الديمقراطيين بسبب حدود67

05/25 12:16

ذكرت صحيفة "واشنطن بوست" الامريكية اليوم الاربعاء أن ديمقراطيين بارزين انضموا إلى عدد من الجمهوريين فى تحدٍ لسياسة الرئيس الامريكى باراك اوباما تجاه إسرائيل وهو ما يكشف عن المزيد من الانقسامات التى سيحاول البيت الابيض وحلفاؤه إصلاحها قبل انتخابات العام المقبل.واضافت الصحيفة: "أن الخلافات نجمت عن نداءات ودعوات الرئيس الامريكى فى الايام الاخيرة بأن يستند اى اتفاق سلام بين اسرائيل والفلسطينيين على حدود عام 1967 بجانب اتفاقية تبادل الاراضى".وأشارت إلى أن زعيم الاغلبية فى مجلس الشيوخ هارى إم رايد وزعيم الاقلية الديمقراطية بمجلس النواب ويب ستينى إتش هوير وديمقراطيين آخرين يبدو انهم يرفضون إشارة اوباما إلى حدود عام 1967 فى آخر محاولة له لدفع محادثات السلام قدما للامام .وقال مسئولون فى البيت الابيض إن تأكيد اوباما لا يعكس تغييرا فى السياسة الامريكية، غير أن تصريحات الرئيس لمست وترا حساسا بين الناشطين الموالين لاسرائيل، وهو ما أدى إلى توبيخ نادر للبيت الابيض من قبل رئيس الوزراء الاسرائيلى بتنيامين نتنياهو وكان بمثابة اختبار لما يدور فى كواليس العملية السياسية الامريكية.ورأت الصحيفة أن الرئيس اوباما الذى غالبا ما يتهمه منتقدوه وخصومه بأنه يوظف نظام حكم آمن ينتظر فيه الآخرون أن يتولوا زمام البداية لأنه أصبح معزولا للغاية سياسيا بعد إثارته لقضية حدود عام 1967. 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل