المحتوى الرئيسى

قبل العاصفة

05/25 12:14

كان يعرف أن الهوامش ليست فارغة.. وأن الظلال التى تتحرك فى عباءة الليل ليست أشباحا ثرثارة.. كان يعرف أن سلة المهملات اليتيمة فى الحجرة.. التقطت ملامح صفراء باهتة من قلبه.. ونصف رغيف من الحكمة والدهشة.. وأعواد ثقاب أشعلت صدره، ثم استقرت هادئة لا تبالى بريح، كان يعرف جيدا أن الخواء لحظة الضد والتأهب والمغامرة، وأن أكواب شايه الفارغة، سوف تمتلئ باليقين والحكايا، وتغمر المسافات بينه وبين مداه، وجيدا كان يعرف.. أن الصقيع الذى تسلل إلى جدار روحه بركان المحبة والأسئلة.. وأن شبق السطور لا ينتهى، كان يعرف أن وسادته التى تغمر رأسه.. حجر من القلق المنفلت، لذا.. سوف يتجرد من أصدقائه مؤقتا.. ربما استطاع أن ينبش متن جسده المرتجف.. ويجذب زهرته السقيمة إلى حلقه الملغوم.. ليملأ الهوامش بالفراديس والبهجة والبكاء.. كما ينبغى محمود سيف الدين صدر له ديوان (قاطرة سوداء تدهمنا) حصل على جائزة مركز رامتان الثقافى وجائزة إذاعة جنوب الصعيد مدير تحرير مجلة «أبيض وأسود».  

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل