المحتوى الرئيسى

عباس: سنسعى للاعتراف بالدولة الفلسطينية في غياب المفاوضات

05/25 12:12

رام الله: قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاربعاء انه سيسعى للحصول على اعتراف من الامم المتحدة بدولة فلسطينية اذا لم يحدث تقدم في عملية السلام بحلول سبتمبر/أيلول.ونقلت وكالة "رويترز" للانباء عن عباس ،في اجتماع لمنظمة التحرير الفلسطينية في رام الله،قوله "ان رؤية رئيس الوزراء الاٍسرائيلي بنيامين نتيناهو للسلام التي عرضها في كلمته أمام الكونجرس الامريكي الثلاثاء لا تتضمن أي شيء يمكن البناء عليه".وجدير بالذكر ان القيادة الفلسطينية تعقد اليوم اجتماعا لها برئاسة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس لبحث ما جاء في خطابات الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس حكومة الإحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.وذكر موقع "صوت اسرائيل" ان مصادر دبلوماسية فلسطينية وصفت الموقف ببالغ الحساسية مما يتطلب الحنكة في التعامل معه ،معتبرة أنه يجب على الفلسطينيين التركيز على تباين المواقف الإسرائيلية والأمريكية حول حدود 67 .كما رأت المصادر وجوب تسريع الإجراءات الرامية إلى تشكيل الحكومة الفلسطينية الجديدة .ويذكر ان المسئول الفلسطيني صائب عريقات قال امس الثلاثاء إن نتنياهو يصر على رفض السلام والمبادئ الواردة في خطاب أوباما ما يعني أن الحديث عن المفاوضات مع إسرائيل مضيعة للوقت.وكان رئيس الوزراء الاسرائيلي جدد مطالبته للقيادة الفلسطينية بالاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية، وكرر رفضه العودة لحدود 67، كما اصر على احتلال مدينة القدس.ورأى نتنياهو ،في كلمته المتشددة أمام الكونجرس الأمريكي امس الثلاثاء، أن على الرئيس الفلسطيني محمود عباس أن يقف أمام شعبه ،ويقول "سأقبل دولة يهودية" وأن ذلك سيقنع الإسرائيليين بأن لديهم شريكا حقيقيا للسلام.كما طالب نتنياهو وسط تصفيق اعضاء الكونجرس، عباس بفض "الاتفاق" الذي أبرمه مع حركة المقاومة الإسلامية "حماس" التي تسيطر على قطاع غزة واتهمها رئيس حكومة الإحتلال بالأصولية.وقال نتنياهو في خطابه "أقول للرئيس محمود عباس مزق اتفاقك مع حماس واجلس وتفاوض واصنع السلام مع الدولة اليهودية. مشيرا الى اتفاق المصالحة بين حركتي فتح وحماس.واضاف نتنياهو "المحاولة الفلسطينية لفرض تسوية من خلال الأمم المتحدة لن تجلب السلام. يجب أن يعارضها بقوة كل أولئك الذين يريدون نهاية لهذا الصراع".واضاف "السلام لا يمكن أن يفرض.. يجب أن يتم بالتفاوض".ورفض نتنياهو تقسيم القدس،قائلا " أنها يجب أن تظل عاصمة موحدة". ورد المتحدث باسم الرئيس الفلسطيني على نتنياهو بقوله، ان رؤية رئيس الوزراء الاسرائيلي لانهاء الصراع مع الفلسطينيين تضع مزيدا من العقبات أمام عملية السلام في الشرق الاوسط.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الأربعاء , 25 - 5 - 2011 الساعة : 9:3 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الأربعاء , 25 - 5 - 2011 الساعة : 12:3 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل