المحتوى الرئيسى

اوباما يواصل زيارته الى بريطانيا

05/25 07:15

لندن (ا ف ب) - يبدأ الرئيس الاميركي باراك اوباما الاربعاء الشق السياسي من زيارة دولة لبريطانيا تستمر يومين خصص اليوم الاول منها بشكل كبير للعائلة المالكة واجرى لقاء مع الامير وليام وعروسه.وبعد ان استقبلته الملك اليزابيت ب41 طلقة مدفع في قصر باكينغهام قبيل ظهر الثلاثاء، حرص الرئيس اوباما وزوجته ميشيل على تهنئة العروسين العائدين من شهر العسل في جزر السيشل بعد زواجهما في 29 نيسان/ابريل الماضي. ولم يكن اوباما مدعوا لحضور الزفاف ولكنه قال ان اميركا كانت "مفتونة" بالعرس.وقد نشر القصر بعد اللقاء صورة للرئيس اوباما مبتسما يتحادث الى وليام الذي ارتدى بزة داكنة اللون في حين كانت زوجته ميشيل التي ارتدت فستانا اخضر فاتحا وسترة زهرية تتحدث الى كايت.ومنذ زيارتهما الاولى الى لندن عام 2009، تربط اوباما وزوجته علاقات ودية بالملكة اليزابيت وزوجها دوق ادنبره.ولاقت صورة ميشيل اوباما وهي تعانق الملكة اليزابيت بحرارة، رواجا في العالم.واشار متحدث باسم القصر الى وجود "ود حقيقي بين العائلتين".وبعد استقبالهما من قبل حشود على طول الطريق، توجه اوباما وزوجته ووضعا اكليلا من الزهر على ضريح الجندي المجهول في ويستمنسر.وخلال عشاء اقامته الملكة اليزابيت على شرفه في قصر باكينغهام، اشاد الرئيس الاميركي ب"العلاقات الخاصة" بين بلديهما كما اشاد بالملكة مشيرا الى ان "ابنتيه كانتا دائما معجبتين بها".والخطأ الوحيد الذي حصل في هذا العشاء هو مواصلة الرئيس الاميركي خطابه في وقت كانت الموسيقى تعزف النشيد الوطني البريطاني، وهذا الخلل البروتوكولي مرده الى استعجال الفرقة الموسيقية العزف باكرا. ويمضي اوباما وزوجته ليلتهما في قصر باكينغهام وفي الجناح الذي امضى فيه وليام وكايت ليلة زفافهما.وكان اوباما قد وصل الى بريطانيا اتيا من ايرلندا ارض اجداده، المحطة الاولى من جولته الاوروبية حيث استقبل بحفاوة.واضطر اوباما لتقديم موعد وصوله الى بريطانيا بسبب سحابة الدخان المنبعث من بركان ايسلندي والمتجهة نحو بريطانيا.وقد اشار اوباما الى الاعاصير التي ضربت مؤخرا الولايات المتحدة واعلن انه سيتوجه الاحد الى مكان وقوعها بعد انتهاء جولته الاوروبية التي ستستمر ستة ايام والتي ستقوده الخميس الى فرنسا للمشاركة في قمة الثمانية ثم الى بولندا.وسيكون يوم الاربعاء مختلفا تماما حيث سيلتقي اوباما رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون لاجراء محادثات تهدف الى ترسيخ "العلاقة الاساسية" القائمة بين الدولتين. كما سيلقي خطابا امام مجلسي العموم والشيوخ البريطانيين وهو تكريم نادر.وستتناول المحادثات المسائل ذات الاهتمام المشترك من افغانستان الى ليبيا مرورا باستئناف عملية السلام في الشرق الاوسط والربيع العربي.وكتب اوباما وكاميرون في مقال مشترك نشرته صحيفة تايمز الثلاثاء انه "حين تقف الولايات المتحدة وبريطانيا معا، يصبح شعبانا وشعوب العالم اكثر امانا وازدهارا".وتابعا في المقال "علاقتنا ليست مجرد علاقة مميزة، بل هي علاقة اساسية لنا وللعالم".وسيكون الاربعاء ايضا مناسبة للتركيز على "العلاقة الخاصة" بين البلدين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل