المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:أوباما يثني على "العلاقات الخاصة" بين بريطانيا والولايات المتحدة خلال مأدبة عشاء

05/25 01:10

حضر مأدبة العشاء التي أقامتها الملكة أعضاء في الأسرة المالكة وسياسيون ونجوم السينما أثنى الرئيس الأمريكي باراك أوباما في خطاب ألقاه خلال مأدبة عشاء أقامتها ملكة بريطانيا إليزابيث الثانية في قصر بكنغام على "العلاقات الخاصة" التي تجمع بين بريطانيا والولايات المتحدة. وشكر أوباما بريطانيا على تعاطفها مع الولايات المتحدة منذ تعرضها لهجمات القاعدة في 11 سبتمبر 2001 وعلى معالجتها للتهديدات الأمنية التي أعقبت تلك الهجمات. وأشاد أوباما بالقوات المسلحة البريطانية التي وقفت "جنبا إلى جنب مع الولايات المتحدة على مدى عقود من الزمن". وحضر مأدبة العشاء التي استضافتها الملكة أعضاء في الأسرة المالكة وسياسيون ونجوم السينما. ويأتي حفل العشاء في سياق جدول زيارة الدولة التي يقوم بها أوباما إلى بريطانيا. وحضر مأدبة العشاء رئيس الوزراء، ديفيد كامرون ونك كليج نائب رئيس الوزراء وإيد ميليباند زعيم حزب العمال المعارض، بالإضافة إلى رؤساء الوزراء السابقين، جوردون براون وتوني بلير وجون ميجور. ومن الأسماء التي حضرت المأدبة الممثل الأمريكي توم هانكس والممثل الأمريكي كيفن سبايسي والممثلة هيلينا بونهام كارتر ورئيس بلدية لندن بوريس جونسون. وافتتحت الملكة المأدبة بالقول إنها "سعيدة للغاية" بزيارة أوباما وزوجته لبريطانيا مرة أخرى. وأضافت قائلة "أعتقد اعتقادا جازما بأن قوة علاقاتنا والكثير من المصالح المشتركة ستواصل التأكيد على أن عندما تقف بريطانيا والولايات المتحدة جنبا إلى جنب سيكون شعبانا وشعوبا أخرى ذات نوايا طيبة حول العالم في وضع أكثر أمنا وتحقق نجاحات أكبر". وكان أوباما وزوجته وصلا إلى لندن الاثنين ليلا قادمين من جمهورية إيرلندا قبل يوم واحد من الموعد المقرر للزيارة بسبب خطر سحب الرماد البركاني. وزار أوباما وزوجته الثلاثاء الملكة في قصر بكنغام حيث التقيا أيضا مع دوق ودوقة كمبريدج، الأمير وليام وزوجته كيت مدلتون. كما زار أوباما أيضا كنيسة ويستمنستر في وسط لندن. وعقد أوباما لقاء سريعا مع كامرون في مقر الحكومة البريطانية قبل أن يجتمعا الأربعاء لإجراء محادثات بين البلدين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل