المحتوى الرئيسى

مطلوب تشكيل لجنة لإدارة الأزمة المتوقعةبركان أيسلندا الثاني‏..‏ مأزق جديد يهدد شركات الطيران العالمية‏!

05/25 00:01

أشـرف الحـديدي:يبدو أن صناعة الطيران علي موعد شبه دائم مع الأزمات فما تكاد تخرج من أزمة حتي تدخل في أخري‏.‏ ويبدو أيضا أن براكين ايسلندا ستصبح عقدة الطيران المدني وأحد أسباب أزماته المتكررة‏.. ولم لا فها هي الآن تلوح في الأفق القريب جدا ملامح أزمة جديدة ستواجهها هذه الصناعة التي لم تكد تتعافي إلي حد ما من آثار ارتفاع أسعار النفط حتي جاء بركان ايسلندا الثاني الذي ثار يوم السبت الماضي ويعرف باسم غريمس فوتن ليضع صناعة الطيران العالمي وخاصة في أوروبا في مأزق جديد. وبالفعل بدأت اثاره تظهر حيث تم إلغاء مئات الرحلات اليومين الماضيين فقط من وإلي ايسلندا وبريطانيا بسبب سحب الرماد البركاني التي تصاعدت في سماء ايسلندا ووصلت إلي المملكة المتحدة, ومن المنتظر أن تصل في غضون الأيام القليلة القادمة إلي العديد من دول أوروبا مما سيؤدي إلي إلغاء آلاف الرحلات من وإلي أوروبا, وهو ما سينعكس سلبا علي شركات الطيران في مختلف أنحاء العالم التي تشغل رحلات إلي أوروبا ومنها شركات الطيران العربية, ويأتي بركان ايسلندا الثاني ليضع النقل الجوي العالمي في مأزق جديد. فماتزال آثار واصداء البركان الأول الذي وقع في ايسلندا في الخامس عشر من إبريل من العام الماضي, والذي عرف باسم ايجا فجالا يوكول عالقة في الذاكرة للقائمين علي هذه الصناعة الحساسة فقد بلغت خسائره في ذلك الوقت ما يزيد علي1.8 مليار دولار لشركات الطيران العالمية طبقا لتقديرات الاتحاد الدولي للنقل الجوي آياتا والغيت علي أثره اكثر من100 الف رحلة جوية ما بين أوروبا ودول العالم كما أغلقت معظم المطارات الأوروبية, وكذلك المجال الجوي الأوروبيوإلغاء سفر قرابة8 ملايين راكب. وستضع هذه الأزمة الجديدة المنتظرة شركات الطيران في مأزق حقيقي وهو ما يتطلب تشكيل لجنة عليا لإدارة هذه الأزمة مبكرا في مصر من جانب وزارتي الطيران والسياحة والاستعداد من خلال غرفة إدارة الأزمات بسلطة الطيران المدني المصري لمواجهة الآثار المترتبة علي هذه الأزمة للحد من الخسائر المتوقعة جراء تداعياتها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل