المحتوى الرئيسى

دعم دولي وعربي لانتقالي ليبيا

05/25 00:36

فعلى الصعيد الدولي، أعلن مسؤول كبير في الإدارة الأميركية الثلاثاء أن المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا قبل دعوة من الرئيس باراك أوباما لفتح مكتب له في واشنطن. وأوضح جيفري فيلتمان مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون الشرق الأدنى -في مؤتمر صحفي عقده بمدينة بنغازي الليبية- أن هذه الدعوة خطوة مهمة "ونحن سعداء بقبولهم لها".ويقوم فيلتمان حاليا بزيارة لبنغازي تستغرق ثلاثة أيام لإجراء محادثات مع قادة الثوار الليبيين.كما أعلنت روسيا اعترافها بالمجلس، وقال وزير خارجيتها سيرغي لافروف الثلاثاء إن بلاده تعترف بالمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا "شريكا شرعيا في المحادثات حول مستقبل ليبيا".وقال لافروف "التقيت بممثل المجلس الوطني الانتقالي الليبي عبد الرحمن شلقم. وخلال المباحثات، أكد شلقم أن المجلس لا يطلب الاعتراف به ممثلا شرعيا وحيدا للشعب الليبي، وإنما يطلب الاعتراف به شريكا شرعيا في المحادثات حول مستقل ليبيا". وأوضح لافروف "أن اللقاء جرى على هذا الأساس". ومن جهته أكد شلقم التوصل إلى تفاهم بين المعارضة الليبية وروسيا في  قضية الاعتراف بحكومة المعارضة في بنغازي.وقال للصحفيين -في ختام مباحثاته مع لافروف بموسكو- إن "هناك تفاهما في قضية الاعتراف بحكومة المعارضة في بنغازي. استقبلني وزير الخارجية الروسي في موسكو، هذا دليل على دور المجلس ومكانته".  جيفري فيلتمان أثناء مؤتمره الصحفي في بنغازي (الفرنسية) مكتب بباريسوفي باريس قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الفرنسية برنار فاليرو الثلاثاء إن المجلس الوطني الانتقالي الليبي سيفتتح مكتبا في باريس لكنه لم يعين ممثلا بعد.وقال فاليرو للصحفيين "من الطبيعي أن نرغب في ممثل للمجلس الوطني الانتقالي الليبي في باريس ونعمل من أجل تحقيق ذلك". وأضاف "سيختار ممثله الدائم في باريس في وقت قريب".وكانت فرنسا أول دولة غربية اعترفت بالمجلس الوطني الانتقالي باعتباره ممثلا شرعيا للشعب الليبي.اعتراف أردنيوعلى الصعيد العربي ذكر مراسل الجزيرة نت في عمان محمد النجار أن الأردن أعلن الثلاثاء اعترافه بالمجلس الوطني الانتقالي ممثلا شرعيا للشعب الليبي، وأنه قرر تعيين مبعوث دائم له في بنغازي بهدف التنسيق من أجل وصول المعونات الإنسانية والدعم اللوجستي للمجلس.ونقلت وكالة الأنباء الرسمية (بترا) عن وزير الخارجية ناصر جودة أنه أكد -خلال اتصال مع الرئيس التنفيذي للمجلس محمود جبريل الثلاثاء- أن الأردن يعتبر هذا المجلس ممثلا شرعيا للشعب الليبي والمحاور الشرعي الذي يعبر عن تطلعاته المشروعة.وقالت الوكالة إن جودة أشاد "بما يقوم به المجلس من نشاطات وما يصدر عنه من مواقف مسؤولة، تتبنى مطالب الشعب الليبي وطموحاته وتطلعاته وآماله المستقبلية في الولوج إلى مرحلة جديدة تكون نتاجا لإرادته الحرة والمستقلة، وتعبيرا صادقا عنها وعن توافق الشعب الليبي الشقيق حول مستقبله، ضمن إطار يكفل صون الوحدة الترابية لليبيا والمحافظة على استقلالها السياسي". وأشار إلى أن الأردن "مستمر في المساهمة بفاعلية في تقديم المعونة الإنسانية والطبية لأبناء الشعب الليبي العزيز، وتقديم الدعم اللوجستي في الإطار التنسيقي الهادف لتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 1973، وفرض وقف حقيقي ومستدام وقابل للتحقق لإطلاق النار، يضمن انسحاب كتائب القذافي من المدن وإنهاء التهديد الذي تتعرض المدن وسكانها".ونقلت الوكالة عن جبريل "شكر المجلس الوطني الانتقالي للملك عبد الله الثاني في مساندة وحماية الشعب الليبي ودعم تطلعاته المستقبلية"، مشددا على "الأهمية الكبيرة التي يوليها المجلس الوطني الانتقالي للتنسيق المستمر والمعمق مع الأردن".ويشارك الأردن مع دول عربية أخرى في تنفيذ الحظر الجوي على ليبيا، وأرسل الأردن طائرات حربية لقواعد جوية قريبة من ليبيا قالت الحكومة إن مهمتها حماية الطائرات الأردنية التي تنقل المساعدات الإنسانية إلى بنغازي ومدن الشرق الليبي التي يسيطر عليها المجلس الانتقالي الليبي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل