المحتوى الرئيسى

فى حفل الـ«دير جيست»: «فؤاد» يعترف «أنا ملك البكاء فى مصر»

05/25 21:52

احتفلت مجلة «دير جيست» بتوزيع جوائزها لعام 2010 وسط حضور كبير من النجوم المكرمين، وسيطر سوء التنظيم على الحفل، منذ بدايته، وحدثت أكثر من مشادة كلامية بين إعلاميين وبودى جارد، كادت تفسد الحفل الذى استمر حتى الساعة الثانية عشرة بعد منتصف الليل. قامت الإعلامية بوسى شلبى بتقديم الحفل، وقد حصل أحمد حلمى على جائزتين، كأفضل ممثل، وأفضل ممثل كوميدى، وحصلت غادة عادل على جائزة أحسن ممثلة، وحصلت دنيا سمير غانم على جائزتين، وحصلت شقيقتها إيمى سمير غانم على جائزة أفضل ممثلة شابة، وفى قسم الموسيقى حصل محمد فؤاد على جائزة أفضل مطرب، وأنغام على أفضل مطربة، وحصلت أغنية «يا بلادى» لعزيز الشافعى ورامى جمال على جائزة أحسن أغنية، وحصلت قناة «الحياة» على جائزتين الأولى كأفضل قناة فضائية وتسلمها محمود مسلم، رئيس تحرير شبكة الحياة والثانية كأفضل برنامج «توك شو» وتسلمتها، المذيعة لبنى عسل، وحصل برنامج «2 فى 2» للإعلامى مجدى الجلاد والإعلامى وائل الإبراشى على جائزة أفضل برنامج تليفزيونى، وحصل خيرى رمضان على جائزة أفضل مذيع. محمد فؤاد حضر بصحبة البودى جارد وصعد إلى خشبة المسرح وقدم أغنية «ساعات بشتاق» وأهدى الجائزة لشهداء الثورة، ثم طلب من جميع الفائزين الصعود على المسرح، وقال لهم «أنا ملك البكاء فى مصر، لكن قررت إنى مش هبكى تانى واوعدونى إن (محدش يبكى) بعد سماع هذه الأغنية»، ثم قدم أغنية «يعنى إيه كلمة وطن» وسط تصفيق حاد من جمهور الحاضرين. «أنغام» حضرت قبل نهاية الحفل بدقائق، وكادت تنسحب بعد أن فوجئت بقرب انتهاء الحفل، إلا أن الإعلامية بوسى شلبى أنقذت الموقف وطلبت منها الصعود على المسرح لتسلم الجائزة. وبعد انتهاء الحفل هرب معظم النجوم من الأبواب الجانبية، لتفادى التسجيل مع القنوات الفضائية، منهم أحمد حلمى الذى خرج من باب المطعم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل