المحتوى الرئيسى
alaan TV

مانشستر يونايتد يؤجل احتفالات الدورى الـ«19» بسبب نهائى ويمبلى

05/25 18:40

قرر نادى مانشستر يونايتد الإنجليزى تأجيل احتفالات التتويج ببطولة الدورى الإنجليزى الممتاز للمرة الـ19 فى تاريخه، والتى حصل على لقبها الأحد الماضى، بسبب استعدادات الفريق للمواجهة النارية أمام برشلونة الإسبانى فى نهائى دورى أبطال أوروبا، والمقررة يوم السبت المقبل على ملعب «ويمبلى» بالعاصمة الإنجليزية لندن. كان الفريق الملقب بـ«الشياطين الحمر» قد حصل على لقب الدورى الإنجليزى بعد فوزه على بلاكبول 4/2 فى آخر مباريات «البريميرليج» وتوسيع فارق النقاط مع تشيلسى أقرب ملاحقيه إلى 9 نقاط. وأكد أليكس فيرجسون، المدير الفنى للفريق، اكتفاءه بالاحتفال البسيط الذى قام به اللاعبون مع ذويهم داخل أرض ملعب «أولد ترافولد» بعد المباراة للتركيز فى مباراة برشلونة التى تعد واحدة من أصعب لقاءات الفريق هذا الموسم أمام فريق يمتاز بوجود لاعبين على أعلى مستوى، وأثبتوا جدارتهم على مدار المواسم الماضية. وأشار المدير الفنى لمانشستر يونايتد إلى أنه لم يستقر على تشكيل مواجهة البارسا بعد، وأن لديه أربعة أو خمسة لاعبين لم يخسروا أمام برشلونة فى نهائى دورى الأبطال موسم 2008-2009. وقال «فيرجسون»: «لم أقرر بعد اللاعبين الـ11 الذين سأشركهم فى النهائى، لكن هناك لاعبين سيحتفظون بمكانهم، وآخرين يسعون للمشاركة، ومن ضمنهم أربعة أو خمسة لم يشاركوا فى النهائى منذ موسمين». وتابع المدرب الأسكتلندى المخضرم الذى يقود الشياطين الحمر منذ ثمانينيات القرن الماضى: «هؤلاء الذين شاركوا فى البطولة الأوروبية هذا الموسم سيشعرون بأنهم شاركوا فى نهائى السبت المقبل فى ويمبلى». وكان الشياطين الحمر قد تأهلوا للنهائى الأوروبى بجدارة على حساب شالكة الألمانى، ليواجهوا برشلونة من جديد، الذى أقصى بدوره ريال مدريد من نصف النهائى، فى تكرار لنهائى 2008 الذى فاز به الفريق الكتالونى 2/صفر. ويأمل أبناء «فيرجسون» فى الانتقال من برشلونة والتتويج فى لندن بلقب دورى الأبطال، حيث يتنافس كلاهما على اللقب الرابع فى تاريخه. وعلى الجانب الآخر، عدل نادى برشلونة موعد سفره إلى لندن، لتغادر البعثة، الأربعاء، تفادياً لما قد يواجهه من تهديدات بسبب سحابة رماد بركانى. وكان من المقرر أن يسافر برشلونة إلى العاصمة البريطانية اليوم «الخميس»، قبل يومين من نهائى البطولة الأوروبية الذى يستضيفه استاد «ويمبلى»، ولكنه قرر تقديم موعد رحلته بيومين خوفاًَ من غلق المجال الجوى البريطانى بسبب سحابة الرماد البركانى المنبعث من بركان «جريمسفوتن» الأيسلندى. ونشر النادى الإسبانى بياناً رسمياً جاء فيه: «بسبب حالة عدم الاستقرار التى تسبب فيها الرماد المتصاعد من بركان جريمسفوتن، سافر الفريق إلى لندن مبكراً». وتكثف إدارة النادى الكتالونى من محاولتها لمساعدة نحو 25 ألفاً من جماهير النادى لحضور نهائى ويمبلى. وكان بيب جوارديولا، مدرب برشلونة، أعرب عن قلقه من ألا يتمكن بعض جماهير فريقه من القيام بالرحلة إلى لندن بسبب أزمة سحابة الرماد البركانى، وقال: «سيكون من المخزى أن نلعب فى استاد ويمبلى ونصف مدرجاته شاغرة». فيما أعرب الأرجنتينى ليونيل ميسى مهاجم برشلونة عن تفاؤله قبل المباراة مؤكداً أنه وزملاءه دائماً ما يشعرون بأن الفوز سيكون حليفهم عند مواجهة «الشياطين الحمر». وأوضح اللاعب فى مؤتمر صحفى فى ملعب كامب نو قائلاً: «دائماً ما أشعر بأننا سنفوز، قبل مواجهة أى فريق، وأثق فى زملائى، وأعرف أن المباراة ستكون صعبة ولها أهمية خاصة، لأنه نهائى أكبر البطولات الأوروبية، ولكننا متحفزون لخوض المباراة برغبة عارمة فى الفوز». وأضاف «دائماً ما أخوض أى مباراة وكأنها نهائى، وسأقدم نفس الأداء الذى تعودت عليه الجماهير التى وثقت فى الفريق، بعد الإنجازات التى حققها».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل