المحتوى الرئيسى

ملعب الذكريات "ويمبلي" .. لمن يشهد بالفوز لبرشلونة أم لابن الوطن ؟

05/24 22:54

تقام المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم السبت المقبل على ملعب "ويمبلي" حيث أحرز مانشستر لقبه الأوروبي الأول عام 1968 على حساب بنفيكا البرتغالي (4-1 بعد التمديد) حين أصبح أول فريق انجليزي يتوج بلقب المسابقة القارية الأم وذلك بقيادة مدربه الاسكتلندي الأسطوري الآخر مات باسبي. الأمر ذاته ينطبق على برشلونة الذي توج بلقبه الأول في المسابقة على هذا الملعب بالذات عندما تغلب على سمبدوريا الايطالي في نهائي 1992 بهدف سجله الهولندي رونالد كومان بعد التمديد من ركلة حرة، قبل ان يضيف النادي الكاتالوني لقبه الثاني عام 2006 على حساب الفريق الإنجليزي الآخر آرسنال (2-1) وعام 2009 على حساب "الشياطين الحمر". تجدر الإشارة إلى أن مباراة السبت ستكون النهائي الثالث بين الفريقين على الصعيد الأوروبي بعدما تواجها في نهائي كأس الكؤوس الأوروبية عام 1991 وخرج مانشستر فائزاً 2-1 بفضل هدفين من الويلزي مارك هيوز الذي منح فيرجسون لقبه القاري الأول مع "الشياطين الحمر"، بالإضافة إلى تقابلهما في نهائي عام 2009 عندما فاز برشلونة بهدفين دون رد . وتواجه الفريقان في دور المجموعات من دوري الأبطال عامي 1994 و1998 فتعادلا 2-2 وفاز برشلونة 4-صفر في الأولى، ثم تعادلا ذهاباً وإياباً في الثانية وبنتيجة واحدة 3-3، ثم التقيا في نصف نهائي موسم 2007-2008 فتعادلا صفر-صفر في "كامب نو" وفاز مانشستر إيابا 1-صفر في طريقه إلى اللقب على حساب مواطنه تشلسي (بركلات الترجيح بعد تعادلهما 1-1). انضم إلى اصحاب كورابيا على الفيس بوك وشاركهم برأيك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل