المحتوى الرئيسى

عودة المفاوضات بين "التعليم" وناشرى الكتب الخارجية

05/24 21:20

علم "اليوم السابع" أن مسئولَين بوزارة التربية والتعليم عقدوا مساء اليوم الثلاثاء اجتماعاً مغلقاً مع ممثلين عن اتحاد الناشرين المصريين وعدد من أصحاب دور النشر، للاتفاق على معايير جديدة تحكم عملية فحص وطبع ونشر الكتب الخارجية خلال العام الدراسى الجديد 2011/ 2012، ويعد هذا الاجتماع هو الأول من نوعه الذى يجمع الطرفين منذ 8 أشهر. وأوضح مصدر أن الطرفين اتفقا خلال اجتماع اليوم على طى صفحة النزاعات التى وقعت بينهما خلال فترة تولى الدكتور أحمد زكى بدر منصب وزير التربية والتعليم، والتى شهدت فرض الوزارة رسوم تراخيص وصلت قيمتها إلى مليون جنيه عن الكتاب الخارجى الواحد، وأكد المصدر أن الطرفان بدءا اليوم التفاوض لتحديد قيمة جديدة لرسوم الفحص والتراخيص تقل عن التى حددها أحمد زكى بدر وتزيد عن المعمول به فى السنوات الدراسية السابقة "ألف جنيه للكتاب الواحد". وقال المصدر إن الهدف من معاودة الاجتماعات بين الوزارة والناشرين هو أن تظل عملية تأليف الكتب الخارجية خاضعة لمعايير تأليف المادة العلمية التى تحددها الوزارة مع منح أولياء الأمور الحق فى شراء كتب خارجية دون تكلفة مالية ضخمة. وكان العام الماضى قد شهد صدور قرار من الوزير السابق للتربية والتعليم بفرض رسوم تراخيص باهظة على أصحاب الكتب الخارجية، وهو ما دفعهم لرفض شروط "بدر" واللجوء إلى القضاء الإدارى بالتوازى مع الدخول فى مفاوضات مع مسئولى الوزارة انتهت بالفشل قبل أن يتراجع "بدر" ويقرر خفض الرسوم بنسبة 80 % مقابل تنازل الناشرين عن دعاواهم القضائية، فيما تمسك ناشر واحد، هو شريف جاد، بحقه فى التقاضى وحصل على حكم من محكمة القضاء الإدارى بوقف العمل باللائحة التنفيذية للقرار الوزارى 25 لسنة 2010 بشأن وضع ضوابط جديدة لتأليف ونشر الكتاب الخارجى.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل