المحتوى الرئيسى

أزمة بين "الأبنية التعليمية" و"المدارس الخاصة" بعد تعطل لجنة معايير البناء

05/24 21:20

علم "اليوم السابع" بوقوع أزمة بين الهيئة العامة للأبنية التعليمية وجمعية أصحاب المدارس الخاصة، بسبب تعطل أعمال اللجنة المشكلة من الطرفين، لإعادة النظر فى معايير بناء مؤسسات التعليم الخاص. وأوضح مصدرٌ مطلعٌ بـ"التعليم" أن أعمال اللجنة تعطلت بعد عقد اجتماعين، شهدا تقدم جمعية أصحاب المدارس الخاصة، بمذكرة للدكتور أحمد جمال الدين موسى، وزير التربية والتعليم، تطلب فيها ضم خبراء من إدارة التعليم الخاص بالوزارة وهيئة جودة التعليم والاعتماد وخبراء أنشطة وحاسب آلى ومكتبات لتشكيل اللجنة حتى لا تقتصر على مهندسى الأبنية فقط، وهو ما دفع المهندسين إلى عدم عقد اجتماعات مجدداً مع ممثلى الجمعية. وقال المندوه الحسينى، رئيس مجلس إدارة "أصحاب المدارس الخاصة"، إنه فوجئ بتوقف اجتماعات اللدنة وبمهندسى الأبنية التعليمية يخطرونه بأنهم سيعيدون النظر فى معايير بناء المدارس الخاصة ثم سيعرضونها على ممثلى الجمعية، وأضاف "كنا نريد الاجتماع بهم ووضع معايير جديدة من خلال نقاش مشترك يضم خبراء فى الأنشطة". وأكد "الحسينى"، فى تصريحاتٍ لـ"اليوم السابع"، أنه لم يتلق رداً حتى الآن من الوزارة بشأن طلبه ضم خبراء من داخل الوزارة وخارجها لتشكيل اللجنة، وتابع، "كنا نعتقد أننا سنشارك فى النقاش حول المعايير الجديدة حتى نبرز وجهة نظرنا، خاصةً فيما يتعلق بضرورة اختلاف المعايير فى البناء من منطقة لأخرى، بحسب المستوى الاجتماعى للطلاب المتواجدين بها". وطالب "الحسينى" وزير التربية والتعليم بالتدخل لإعادة تشكيل اللجنة، خاصةً فى ظل ما توافر أمامه من معلومات عن وجود لجنتين فى "الأبنية التعليمية" لهذا الغرض.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل