المحتوى الرئيسى

> سلفيون يتهمون الداعين للثورة بالكفر!!

05/24 21:06

كتب  :محمود محرم - نسرين عبد الرحيم اتهمت صفحة تدعي منهج السلف الصالح علي الفيس بوك الداعين إلي المشاركة في الثورة الثانية يوم الجمعة المقبلة بالكفر ودعت لعدم النزول، واعتبرت إدارة الصفحة أن النزول يوم الجمعة المقبل هو ضد إرادة الشعب المصري. شهدت الصفحة جدالاً واسعًا بين الأعضاء المنضمين إلي الجروب من مختلف الحركات بسبب قيام أدمن الصفحة بتفكير من يشارك في الثورة الثانية، وتحول الحوار إلي شتائم متبادلة بين الأدمن والأعضاء. قال أحد المؤيدين لأدمن الصفحة ويدعي فارس خطاب إن الداعين لوقفة الجمعة المقبلة هم مجموعة الأحزاب الفاشلة مثل المصريين الأحرار والجبهة وغيرهما من الأحزاب التي فشلت في أن تحشد المصريين لرفض التعديلات الدستورية التي وافق عليها 77.8% من الشعب، معتبرًا أن الداعين للثورة يريدون تحقيق مصالحهم الخاصة علي حساب الأغلبية. قال أحمد منصور أحد أعضاء الصفحة: إن الصفحة عار علي السلف والسلفية ويجب شطب الصفحة لأنها سبه في جبين جميع المصريين الذين قاموا بالثورة ويسعون لنجاحها. أكد مروان صبحي عضو بالصفحة أن هذه الصفحة يراد بها إثارة الفتنة بين المصريين وأنه من الممكن أن يقوم أي أحد بعمل صفحة وينسبها ويتهم المشاركين في الثورة المصرية الثانية بأنهم كفرة وملحدون. فيما أعلن الشيخ عمرو علي صبري أحد السلفيين ترشحه للانتخابات الرئاسية المقبلة تحت شعار: «العلم يحفظ المال والملك». وحاول المرشح السلفي الحاصل علي بكالوريوس تجارة وكان حارسًا لمرمي منتخب اليد سابقًا الترويج لنفسه من خلال الدعاية الورقية التي وزعها بالشوارع والأحياء في القاهرة بأن هدفه هو تخصيص راتب لكل محتاج بحجة حفظه من السرقة مستخدمًا شعار العلم يحفظ المال والملك. وأشار في بيانه الذي وزعه إلي أنه سيعمل علي استقطاب العلماء المصريين في الخارج أمثال الباز وزويل وغيرهما للنهوض بمستوي التعليم في مصر.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل