المحتوى الرئيسى

وجه ٌ إعلامي ٌ في تلفزيون فلسطين بقلم:زياد مشهور مبسلط *

05/24 19:34

بمقالتي السريعة هذه ، لم يتغير موقفي تجاه المنهجية الإعلامية الحالية التي تنطلق على اساسها قناة فلسطين الفضائية ( تلفزيون فلسطين ) ، لكنني بكل تأكيد لا أحمل موقفا ً شخصيا تجاه القناة أو أي من العاملين فيها ؛ وحيث سبق لي وأن تحدثت عن هذه الجزئية من خلال مداخلة طويلة يوم إنطلاق مسيرات 15 آذار الداعية لإنهاء الإنقسام وتحقيق الوحدة الوطنية ؛ والتي نشرتها في ذلك الوقت تحت عنوان ( ماحدث بين وبيني تلفزيون فلسطين ) . لاانكر أن هناك برامج فكرية وثقافية واعدة تستدعي المزيد من العمق في الطرح ، وعناوين لمواضيع ولقاءات تستوقفني بكل إهتمام ، ووجوه إعلامية لها مستقبل على الساحة و تستحق أن تبلور و تثري ثقافتها وتجربتها بمزيد من العطاء والتعمق في المادة الإعلامية – موضوع البث و البحث والنقاش - . و من هذه الوجوه التي تحظى بمتابعتي رغم إنشغالي الوظيفي الرسمي والثقافي والفكري في غالب الأحيان إسم لشاب فلسطيني هو الأخ ( معاذ محمد شريدة ) حيث لمست في شخصيته بوادر إعلامي وخصائص مهني تؤهله في المستقبل القريب أن يكون صاحب ( كاريزما ) وحضور إعلامي متميز ؛ ومنها نبرة الصوت الإذاعي الذي كان ومازال من أهم مؤهلات الإذاعي المحترف والمؤثر لدى المتلقي إضافة لقدرته على إلتقاط رسالة الموقف الطارىء من المتلقي عبر إتصال مباشر ومداخلة عفوية قد لاتكون من متخصص او خبير بالشأن المطروح للنقاش ؛ فيقابل الأخ / شريده ذلك بلباقة وإبتسامة هادئة فيها من الدافعية السيكولوجية والجاهزية التلقائية لخلق علاقة توافقية تؤسس لإنسجام بين هامش حرية الرأي وعدم إفساح المجال للشتائم والتجريح الشخصي وتوجيه الإتهامات ضمن فترة زمنية محددة قد تكون على حساب متصل آخر لديه مالديه من عمق الطرح وأهمية الفكرة وشمولية الرؤية ؛ وإضافة لذلك تكون البديهة حاضرة لدى الأخ / شريدة لتوجيه سؤال للمتصل والمشارك تكون في صيغة ( إعتراض إقناعي ) أو ( رفض دبلوماسي ) لتلك الشتائم او التجريح أو الإتهام . وأتمنى للأخ الإعلامي الأستاذ / معاذ شريده ولكل الأخوة العاملين في المجال الإعلامي الفلسطيني بكافة أشكاله وهيئاته المزيد من النجاح في ايصال الرسالة الإعلامية الفلسطينية التي تحمل الكلمة الأمانة بكل منهجية ومهنية وموضوعية وشفافية ؛ لاسيما ً وأننا نؤسس حاليا لمرحلة وحدة وطنية حقيقية على الأرض ونواجه الإحتلال ونعمل على إنهائه من أجل إستقلالنا وإقامة دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف . *** زياد مشهور مبسلط – المؤسس والمنسق العام والمفوض الإعلامي الرسمي لمبادرة المثقفين العرب – كاتب وشاعر وروائي وباحث فلسطيني

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل