المحتوى الرئيسى

صبحى صالح: الحكومة المقبلة إسلامية وزواج إخوانى من إخوانية يجيب عيال «إخوة بالميراث» (فيديو)

05/24 19:14

أثار فيديو لصبحى صالح، القيادى بجماعة الإخوان المسلمين، ضجة وجدلا بين شباب الجماعة، اعتراضا على انتقاده زواج الشباب الإخوانى من خارج الجماعة، معتبراً أن ذلك يؤخر نصر الإخوان فى تحقيق هدفهم الرابع، وهو أن تكون الحكومة المقبلة إسلامية. كلمة صالح جاءت فى مؤتمر للجماعة بالعباسية يوم 20 مايو الجارى، والفيديو متداول على منتديات شباب الإخوان وموقع يوتيوب، وجاء فيه «ما يجيش أخ فلوطة يقولك فى أخت كويسة ومتدينة وبنت ناس بس مش من الأخوات، بس إن شاء الله هتبقى من الأخوات بمجرد ما أخطبها»، وأضاف: «علشان سيدنا أيوب هيخطبها، طيب اللى إحنا عملناها دى نشحتها؟.. أتستبدلون الذى هو أدنى بالذى هو خير.. لا هى لعبت معاك بقى، متعملهاش ليه، خليك راجل برضه. واعتبر صالح زواج الإخوانى من خارج الإخوان، يؤخر النصر قائلا: «كل هذه الأخطاء فى التربية تؤخر النصر لأنه لا نصر بلا استحقاق، ورب العزة رب قوانين، إن تنصروا الله ينصركم فأنت تنصره على نفسك بهواك وعلى مجتمعك بمخالفته، وهكذا الفرد والبيت والمجتمع لأن إحنا لما نجيب الأخوة نجوزهم بالأخوات هيطلعولنا عيال إخوة بالميراث، فلما ننطلق بعمل جماعى إحنا بعائلتنا عملنا مجتمع إخوان فرض نفسه على الدنيا». وأضاف: «بهذه الأغلبية ننتقل للهدف الرابع بعد ما عملنا المجتمع نصبح حكومة ندخل البرلمان بـ88 نائبا نتاج أصوات الإخوان ومن والاهم، فاستطعنا من الفرد نصنع بيت ومن البيت نصنع مجتمع ومن مجتمع نصنع حكومة، واللى جاية إسلامية إن شاء الله رشيدة». وردا على ذلك طالب عدد من شباب الإخوان على منتدى «الملتقى» صالح بالاعتذار، وتساءل أحدهم: «يعنى لو واحدة متدينة وبنت ناس بس مش إخوان ماينفعش الأخ يتجوزها»، وقال آخر: «هل الإخوان دولة من حقها تقصر الزواج على المتجنسين بجنسيتها؟». وسخرت التعليقات من الفيديو على يوتيوب، وقال محمد نور أحد شباب الإخوان: «هذا التفكير على طريقة التنظيم السرى قبل الثورة، ومن المفترض بعدها أن يكون الإخوان أكثر انفتاحا». وقال محمد حسنى: «ليس من حق أحد أن يجبر أحدا على الزواج، وكل واحد يختار ولدينا عدد من الشباب متزوجون من خارج الإخوان». وقال محمد عبدالفتاح، أحد شباب الإخوان بالإسكندرية: «ليس هناك عرف داخل الإخوان يقول إن هناك قاعدة أن الأخ داخل الجماعة يجب أن يتزوج من داخلها، لكن ظروف التضييق الأمنى كانت تجعلنا نتزوج واحدة من داخل الجماعة». وقال صبحى صالح تعليقاً على الانتقادات التى وجهت إليه من شباب الإخوان: «يجب على الشباب أن يسمعوا الكلام من أوله قبل التعليق عليه، وليس اجتزاء مشهد من سياقه، وأنا كنت بشرح منهج الإمام حسن البنا فى إحداث تغيير مجتمعى سلمى متدرج، يبدأ بإصلاح الفرد ووضع له 10 مواصفات إخلاقية دينية واجتماعية، والفرد الذى يرغب البنا فى إصلاحه هو ذكر وأنثى، والأخ الذى تتحقق فيه هذه المواصفات يعكس القيم التى تربى عليها عندما ينشئ بيته. شاهد الفيديو    

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل