المحتوى الرئيسى

بحر العلاج والصحة والتجميل يستمد قوته من حرارة الأرض

05/24 16:15

"بلو لاجون" شركة مبتكرة ولها العديد من المنتجات التي تهتم بالصحة والجمال والعناية بالبشرة، وذلك من خلال الاعتماد على الحرارة المنبعثة من كوكب الأرض. ويعد السر الأساسي لإختيار هذه الشركة لدولة آيسلندا لتقيم فبه مشروعها التجاري يعود إلى أن الطاقة الحرارية المنبعثة من الأراضي الآيسلندية نظيفة 100%، خاصة في المنطقة الواقعة بها البحيرة البالغة 5000 متر مربع. وقد رسخت الشركة بمشروعها العلاجي مفاهيم متميزة من خلال المنتجات والخدمات التي تعتمد في الأساس على المكونات المعدنية المستخرجة من البحر الأزرق، بجوار السليكا وأنواع معينة أخرى من الطحالب. ويعد هذا الأمر أحد أشكال السياحة العلاجية التي تنتشر في العديد من مناطق العالم، ولها آثار إيجابية جيدة على الأمراض الجلدية، كما أسهمت بشكل كبير في علاج مرض الصدفية، بالإضافة إلى أنها تساعد على الاستمتاع والاسترخاء من خلال إنبعاث الحرارة الأرضية النقية إلى جميع أجزاء الجسم عند غمره في البحر. الهواء النقي البعيد عن التلوث، والمنظر الطبيعي الخلاب، بالإضافة إلى المياه الدافئة المنبعثة إلى الجسم تساعد على ذوبان الأمراض النفسية والبدنية وتعيد البهجة والنشاط إلى العقل. بلو لاجون واحد من المواقع الأكثر زيارة في آيسلندا سواء من المقيمين داخلها أو السائحين، حيث تصل نسبة الزيارة فيه إلى أكثر من 400 ألف زائر يومياً، معظمهم من الأمريكان. وتتجدد المياه داخل البحر الأزرق مرة كل 40 ساعة، حيث يتم وضع 6 ملايين لتراً من المياه المالحة الجوفية بها، وتقع البحيرة الحرارية بين في القارة "الأورو – آسيوية" أي في المنطقة المشتركة بين القارة الأوروبية والآسيوية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل