المحتوى الرئيسى

انقسام بمؤتمر "صقر" حول تطبيق بند الـ8 سنوات في الجلسة الختامية

05/24 20:12

اختتم مؤتمر المجلس القومي للرياضة تحت عنوان "الجمعيات العمومية للأندية الرياضية.. بين الواقع والمأمول" فعالياته التي استمرت ثلاثة أيام متتالية بلا فائدة، وأو جدوي، حيث ساد انقسام واختلاف بين أعضاء الجمعيات العمومية الموجودة بسبب المقترحات والأفكار والرؤى التي تم طرحها خلال أيام المؤتمر.وبدأ المؤتمر اليوم برؤية تحليلية أعدها العامري فاروق -عضو مجلس إدارة النادي الأهلي- وخالد لطيف -عضو مجلس إدارة نادي الزمالك السابق- وإيهاب لهيطة -عضو مجلس إدارة نادي الجزيرة وعضو لجنة المسابقات- بعنوان "رؤية ائتلاف شباب مجالس إدارات الأندية"، عرضوا رؤيتهم  لمقترحاتهم، ومنها تقسيم الأندية لفئات طبقا للمساحة والموارد والأعضاء العاملين ومدى شعبية هذه الأندية، ووضع شروط لإجراء الانتخابات متمثلة في الاستعانة بالقضاة، وتحديد صلاحيات مجلس الإدارة، وتفعيل دور الجمعية العمومية باعتبارها هي التي تقوي قرارات مجلس الإدارة.وتشمل الرؤية قراءة في الواقع نحو بناء المستقبل، تحت شعار"الرياضة هي الحياة"، وتمثلت أهم بنود اللوائح "الاهتمام بالنظرة المستقبلية.. ومراعاة التغيرات الحياتية.. والاستفادة من الخبرات المتعاقبة.. والتعلم من أخطاء الماضي".وشملت المحاور الرئيسية لتطوير مستقبل الرياضة المصرية  "تطوير القوانين واللوائح.. وضع هيكل للإدارة النموذجية.. والاستثمار.. وهيئة الأبنية والنوادي.. والدور الرقابي".وقدم "ائتلاف شباب مجالس الإدارات" عرضا للائحة المقترحة لأعضاء مجلس إدارة الأندية، وهي أن يتكون مجلس الإدارة من رئيس، ونائب رئيس بالانتخاب، و7 أعضاء فوق السن، وعضوين عن الشباب بدلا من رئيس، و6 أعضاء، و2 بالتعيين.وانقسم أعضاء الجمعيات العمومية  حول تطبيق بند الـ8 سنوات علي مجالس الإدارات.وطالب أحمد مجاهد -رئيس نادي الحامول- باستثناء الأعضاء تحت السن من بند الـ8 سنوات، والاهتمام بأندية الصعيد.وشدد هيرماس رضوان -رئيس نادي بني عبيد- بضرورة تخصيص 50% من الاشتراك السنوي لمصابي ثورة 25 يناير، ووضع أسس ثابتة ومنظمة للعملية الانتخابية تطبق على كل الأندية.وعرض الائتلاف صيغة جديدة للعملية الانتخابية، وذلك بأن يتم الاقتراع داخل الصناديق، وأن يكون الحق في التصويت لمن يحمل رخصة السلاح أو الرقم القومي أو بطاقة العضوية، وأن يكون الاقتراع سريا، وأن تكون استمارة الترشح بالترتيب الأبجدي، وألا يقل عدد مندوبي المرشح داخل اللجان عن مندوبين، بالإضافة للإشراف القضائي، واستخدام الحبر الفوسفوري، ومنع أي مستشار أو رئيس ناد أو عضو مجلس إدارة من الإشراف وتنظيم العملية الانتخابية.وسادت حالة من الشد والجذب بين حسن صقر، والعامري فاروق بسبب قول عضو مجلس إدارة النادي الأهلي يجب منع المنتدبين من المجلس القومي للرياضة من الإشراف على الصناديق في العملية الانتخابية.واختتم المؤتمر بكلمة المهندس حسن صقر بأنه فخور جدا بالتعاون المثمر بين الجميع، وأنه سيتم عمل ورش عمل على مدار أسبوعين أو ثلاثة أسابيع، وسوف نرسل الاستفتاء على المقترحات لكل المحافظات ومديريات الشباب والرياضة.. لكي نصل في النهاية بما هو أفضل للكرة المصرية.حضر المؤتمر بعض النقاد الرياضيين، وحسن صقر -رئيس المجلس القومي للرياضة- ومحمود أحمد علي -رئيس اللجنة الأوليمبية- والمستشار سامر أبو الخير، والعامري فاروق، وخالد لطيف، وإيهاب لهيطة، وهيرماس رضوان، وصلاح بدر -رئيس مجلس إدارة نادي أهناسيا- وأحمد مجاهد، والعديد من أعضاء الجمعيات العمومية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل