المحتوى الرئيسى

"سونى" تدخل سوق الدراما المصرية وتنتج "ست كوم"

05/24 14:18

تخوض "سونى بيكتشرز تليفزيون" أول إنتاج خاص لها فى مجال "الست كوم"، حيث تتسارع بالفعل وتيرة تصوير حلقات مسلسل "الست كوم" المأخوذ عن قصة المسلسل العالمى الشهير "الكل يحب رايموند"، والذى سيعرض خلال الموسم الرمضانى القادم، وهو من إعداد وائل حمدى، الذى سبق وأن قدم مسلسلات "الست كوم" الناجحة مثل "تامر وشوقية" و"العيادة" و"بيت العيلة" ومن إخراج أسامة العبد، الذى خاض التجارب الناجحة فى هذا الميدان من خلال أكثر من تجربة. وحشدت "سونى بيكتشرز تليفزيون" طاقاتها الإنتاجية الضخمة من أجل إنجاح هذا العمل، والذى يعد الأول لها فى الدراما التليفزيونية العربية، الذى يصور حالياً فى استديوهات داخلية فى مدينة القاهرة، بالإضافة إلى بعض الأماكن الخارجية، وحسب المصادر الخاصة لـ "اليوم السابع" فإن تكلفة إنتاجية عالية رصدت خصيصاً لهذا العمل، بالإضافة إلى استعمال أحدث التقنيات فى الإضاءة والتصوير العالى الجودة ووسط ديكورات مميزة وألوان جميلة اختيرت بعناية لتتناسب مع ذوق المشاهد العربى. الست كوم مأخوذ عن الست الكوم الأجنبى الأكثر شهرة "الكل يحب ريموند" وهو المسلسل الحائز على عدة جوائز "Emmy's"، وتم اختيار هذا العمل بالتحديد لأنه الأقرب للروح المصرية والعربية، ليس فقط لأنه ينتمى لنوعية الست كوم العائلى، ولكن لأن تركيبة الشخصيات والعلاقات فى "ريموند" تبدو لائقة تماماً مع ثقافة المجتمعات العربية، ففكرة الصراع بين الزوجة والحماة، ورغبة كل منهما فى فرض سيطرتها على منزل "ابنها رغم زواجه" وهى مشكلة موجودة فى مجتمعاتنا بوضوح، وهى مشكلة عربية وشرقية يمكن التماسها بسهولة فى كثير من البيوت العربية، خاصة عندما تأتى معالجتها بأسلوب كوميدى عميق. أما أبطال العمل فهم شريف سلامة، والذى يلعب للمرة الأولى دوراً كوميدياً والممثلة كارولين خليل، بالإضافة إلى الفنانة القديرة ليلى طاهر والفنان القدير، أحمد خليل، ومجموعة كبيرة من الوجوه الشابة الموهوبة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل