المحتوى الرئيسى

وصول قطعة أثرية فرعونية من المكسيك الى مصر

05/24 18:43

القاهرة (رويترز) - تسلمت وزارة الدولة لشئون الاثار بمصر قطعة أثرية فرعونية عبارة عن لوحة من الحجر الجيري عمرها يزيد على 3200 عام بعد استعادتها من المتحف الوطني للثقافة بالمكسيك. وقالت الوزارة يوم الثلاثاء في بيان انها تسلمت اللوحة يوم الاثنين عبر الحقيبة الدبلوماسية لوزارة الخارجية المصرية وان لجنة علمية تأكدت من قيمتها الاثرية وانها ستودع بالمتحف المصري بالقاهرة. وأضاف البيان أن أبعاد اللوحة 15 و17 سنتيمترا وأن عليها نقشا فرعونيا يمثل جزءا من وجه ادمي وأنها ضبطت مع مواطنى مكسيكي عام 2006 وقام المتحف الوطني المكسيكي بالتحفظ عليها حتى تنتهي اجراءات اعادتها الى مصر. وتابع البيان أن اللوحة ترجع الى عصر الدولة الحديثة التي يسميها علماء المصريات والمؤرخون عصر الامبراطورية (نحو 1567-1200 قبل الميلاد). ولم يذكر البيان كيف خرجت اللوحة من مصر ولا متى اكتشفت السرقة أو من أي الاماكن الاثرية انتزعت.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل