المحتوى الرئيسى

محاسب يقتل زوجته وشقيقها ويشعل النار فى جثتيهما بسبب سيارة

05/24 21:57

كشفت مباحث القاهرة غموض مقتل موظفة فى بنك مصر وشقيقها داخل شقة الأولى فى عمارات الفسطاط، أفادت التحريات والتحقيقات الأولية بأن زوج الضحية وراء ارتكاب الجريمة، وأنه تخلص منهما بضربهما بقطعة حديد بعد رفض زوجته إعطاءه سيارتها ليذهب بها إلى عمله، ألقى القبض على المتهم، وأحيل إلى مالك مصطفى، رئيس نيابة مصر القديمة، وتبين أن المتهم ارتكب الواقعة وأشعل النيران فى الشقه لإخفاء جريمته وأمرت النيابة بحبسه 4 أيام على ذمة التحقيقات بتهمه القتل العمد مع سبق الإصرار والحريق العمد. البداية كانت إخطارا تلقاه العميد محمود الصاوى، مأمور قسم مصر القديمة، من غرفة عمليات النجدة بحريق داخل إحدى الشقق فى عمارات الفسطاط، انتقلت قوات الدفاع المدنى وتمت السيطرة على النيران وتبين تفحم عبير عزت «26 سنة» موظفة فى بنك مصر وشقيقها حسام «23 سنة» حاصل على بكالوريوس تجارة، وتدمير محتويات الشقة. وبمناظرة النيابة الجثتين قررت نقلهما إلى مشرحة زينهم لبيان سبب الوفاة، وكشف التقرير المبدئى للصفة التشريحية وجود شبهة جنائية فى وفاتهما، حيث أفاد التقرير بأن المجنى عليهما مصابان بكسر فى الجمجمة. وكلفت النيابة المباحث بكشف غموض مقتل المجنى عليهما، وجاءت التحريات التى جرت بإشراف اللواء أسامة الصغير، مدير الإدارة العامة لمباحث العاصمة، أن وراء ارتكاب الجريمة زوج المجنى عليها، ويدعى محمود. أ «30 سنة» مهندس معمارى، ألقى القبض عليه وبمناقشته بمعرفة العميدين سامى لطفى، نائب المدير وعصام سعد، مدير المباحث، اعترف بارتكابه الجريمة بسبب خلاف نشأ بينه وبين القتيلة لرفضها إعطاءه سيارتها ليذهب بها إلى عمله. واعترف المتهم بالتفصيل فى التحقيقات التى أجراها أحمد المنوفى ومحمد يوسف وكيلا أول النيابة، وقال إنه تزوج من المجنى عليها منذ 11 شهرا، وخلال فترة الزواج نشبت بينهما مشادات كلامية كثيرة، وكان دائم الخلاف معها لأنها كانت متحكمة فى حياتهما، وقبل الحادث بيومين حضر شقيقها من بلدته سوهاج لإنهاء بعض الأوراق وقام بالمبيت معهما وليلة الحادث تناول المجنى عليهما مع المتهم وجبة العشاء، ثم توجه شقيق الزوجة للنوم وتركهما. وأوضح المتهم فى التحقيقات التى جرت بإشراف المستشار ممدوح وحيد، المحامى العام الأول لنيابات جنوب القاهرة، أن المتهم صلى الفجر مع زوجته وطلب منها استقلال سيارتها للذهاب بها إلى عمله إلا أنها رفضت، ودار نقاش بينهما تسبب فى غضبه بشدة وحمل قطعة حديد وحطم بها رأسها وعند مقاومتها سمع شقيقها استغاثتها، فاعتدى عليه أيضا، وارتدى ملابسه وأخذ السيارة وظل يتجول لمدة ربع ساعة فى منطقة الفسطاط وعاد إلى المنزل وأشعل البوتاجاز ووضع وعاء زيت على النيران مع إلقاء كميات من الزيت فى أرضية المطبخ وفى الصالة وأشعل النيران فيها وفر هاربا..

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل