المحتوى الرئيسى

«الهلباوي»: مصر فشلت في إنتاج إعلام حر.. والحوار الوطني «فوضوي»

05/24 13:32

انتقد الدكتور كمال الهلباوي, المتحدث الرسمي السابق باسم التنظيم العالمي للإخوان المسلمين، الإعلام الرسمي المصري، معتبرا أن مصر فشلت في إنتاج «إعلام حر ومتميز» على غرار قنوات الجزيرة، والقنوات العالمية، معتبرا أن جلسات الحوار الوطني, الدائرة حاليا, مجرد «فوضى». وقال الهلباوي خلال ندوة «مستقبل مصر بين الفكر والسياسة», التي عقدت الاثنين بمقر اتحاد الأطباء العرب: «الإعلام الرسمي يعاني خللا ويغلب عليه النفاق»، مضيفا: «لم أثق يوما في أن إمكانية أن يقوم النظام السابق بإصلاح ما أفسده، ولم احترمه يوما لكونه نظام فاقد للقدرة على الإصلاح يحكمه شخص فاقد للأهلية». ووصف الهلباوي جلسات الحوار الوطنى التي تدور حاليا بـ«الحوار الفوضوي» الذي فشل في أولى جلساته لكونه يجمع في طياته بقايا النظام السابق الفاسد، الذي غابت عنه الشفافية. وقال في تصريحات خاصة لـ«المصري اليوم» على هامش الندوة إن مصر مليئة بالكفاءات والقدرات الفكرية والسياسية التى يمكن أن تضع مصر في مقدمة الدول التى تقرر مصير العالم وتسهم إسهاما فعالا في تشكيل المستقبل. وطالب الهلباوي بمراكز أبحاث حرة غير مقيدة بالتمويل والأجندات الخاصة، تسعى إلى إبراز مصلحة مصر ضمن مصلحة الأمة «كما أننا بحاجة إلى إعلام متميز يسبق كل الإعلام بعيدا عن النفاق والنظرة الجزئية والحلول النمطية». ورفض الهلباوي فكرة العفو عن الرئيس السابق حسني مبارك أو زوجته، مؤكدا أنه يستحق المحاكمة والعقاب، لمجرد تواطئه ومشاركته في قتل المتظاهرين في ميدان التحرير والمساجين في السجون والذين كان من بينهم أعمار تجاوزت الثمانين عاما». وطالب بألا يتم العفو عن مبارك قائلا: «إن متخذ قرار أو أي إجراء يصدر الحكم بالعفو عن مبارك أو زوجته أو ولديه فإنه يشاركهم في الإجرام، سواء كان قاضياً أو أي مسؤول»، معتبرا أن «سوزان مبارك وولديها هم من أفسدوا الحياة السياسية طوال الأعوام الماضية، ولابد أن يعاقبوا وينالوا جزاءهم وألا يتم العفو عنهم مهما كانت حالتهم الصحية».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل