المحتوى الرئيسى

ثقة المصريين في اقتصادهم تتجاوز المعدلات العالمية بعد الثورة

05/24 13:01

القاهرة - محرر مصراوي -كشفت احدث الدراسات عبر الانترنت أن ثقة المصريين في اقتصادهم الوطني ارتفعت بشكل غير مسبوق ويأتي هذا عقب نجاح ثورة يناير.وسجل مؤشر نيلسن لثقة المستهلكين زيادة ثقة الشعب المصري في اقتصاده بـ 29 نقطة في الربع الأول من 2011، وهو أعلى معدل ارتفاع في الثقة في كافة الأسواق متجاوزا بذلك كافة المعدلات العالمية.ويتتبع استطلاع ثقة المستهلك عبر الإنترنت العالمي التابع لشركة نيلسن ثقة المستهلك و كبري أسباب القلق و نوايا الإنفاق بين أكثر من 28,000 مستهلك عبر الإنترنت في 51 دولة.وتراجع عدد المستهلكين عبر الإنترنت حول العالم الذين يقولون بأنهم في حالة ركود على مستوي المناطق كلها، وذلك في الدورة الأخيرة من الاستطلاع الذي تم إجراؤه في الفترة بين 23 مارس و12 أبريل 2011.وتدل مستويات ثقة المستهلك التي ترتفع عن خط يمثل قاعدة أساس يبلغ 100 نقطة وتهبط عنه علي درجات من التفاؤل و التشاؤم.أوضحت الدراسة التي أصدرتها مؤسسة نيلسن للأبحاث التسويقية أن هذه النقاط رفعت معدلات ثقة المصريين في اقتصادهم من 73 نقطة في الربع الأخير من 2010 إلي 102 نقطة في الربع الأول من 2011.كما سجل التقرير ان المصريين أعلى الشعوب ادراكا بان بلادهم تمر حاليا بحالة كساد اقتصادي وصل الى 82% من العينة كما كانوا ايضا الأكثر تفائلا بين دول المنطقة من حيث خروج البلاد من الأزمة الاقتصادية في خلال ال21 شهر القادمة. وقال خالد التهامي المدير الاداري لشركة نيلسن - مصر إن السعادة التي استشعرها المصريون بالحصول على الحرّية المدنية والسياسية والتمتع بالمشاركة في أول تصويت حرّ حقيقي شهدته البلاد منذ فترات طويلة زادت من توقعات المستهلكين وآمالهم بنمو اقتصادي سريع وشامل.وأضاف التهامي أن ارتفاع الثقة عند المصريين انتقل إلي الدول المجاورة في الشرق الأوسط وإفريقيا التي سجلت ارتفاعا في الثقة بلغ بقوة 17 نقطة لتصل إلي ارتفاع جديد يبلغ 106 نقطة، ومنها المملكة العربية السعودية التي ارتفع فيها المؤشر 11 نقطة لتحتل المركز الأول عربيا، والثاني عالميا بعد الهند برصيد 118 نقطة، كما ارتفع المؤشر في دولة الإمارات بـ 12 نقطة لتحتل المركز الثامن عربيا برصيد 109 نقطة.اقرأ أيضا:خبير مالي: الاقتصاد المصري متماسك

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل