المحتوى الرئيسى

الأمم المتحدة : فرار 15 ألف شخص من ابيي بسبب العنف

05/24 14:21

الخرطوم: أعلن مكتب تنسيق الشئون الانسانية في الأمم المتحدة الثلاثاء أن أكثر من 15 الف شخص فروا من منطقة ابيي إلى الجنوب هربا من المعارك الاخيرة التي اندلعت في هذه المنطقة واسفرت عن احتلالها من قبل القوات السودانية الشمالية.ونقلت صحيفة "القدس العربي"اللندنية عن اليزابيث بيرز المتحدثة باسم المكتب خلال قولها "نعتقد انه في اغوك الجنوبية هناك 15 الف نازح في المدينة ومحيطها".واضافت "هؤلاء الناس غادروا ابيي، لقد فروا باتجاه الجنوب".ومن جانبها ، دعت مفوضة الامم المتحدة السامية لحقوق الانسان نافي بيلاي اليوم طرفي الصراع في المنطقة المتنازع عليها في أبيي الى وقف القتال فورا واحترام حقوق الإنسان وقانون الانسان الدولي.ودانت المفوضة السامية في بيان صادر عن مكتبها "الهجمات الأخيرة والهجمات المضادة في منطقة ابيي من كلا الجانبين" مؤكدة ان الهجمات ليست وسيلة لتحقيق التعايش السلمي بين شمال السودان وجنوبه.واعربت عن "الانزعاج بصورة خاصة لقصف مناطق مدنية في أبيي بواسطة القوات المسلحة السودانية فضلا عن تقارير من القصف الجوي في مواقع أخرى مثل (توداش) و(تجلي) على مقربة من جسر نهر (كير)" مطالبة "جميع الأطراف باستكشاف حل تفاوضي للأزمة وتجنب الانزلاق الى مزيد من الصراع والفوضى".واوضحت بيلاي أن بعثة الأمم المتحدة في السودان أكدت في تقارير القصف في أبيي وحولها من القوات المسلحة السودانية وقيام المليشيات بأعمال النهب وحرق المنازل ونزوح آلاف المدنيين من المنطقة اذ وضعت القوات المسلحة السودانية والحركة الشعبية على حد سواء دبابات على جانبي جسر (بانتون) الذي يؤدي الى الجنوب من أبيي إلى أغوك.وشددت على "ضرورة حماية جميع المدنيين المتبقين في ابيي والبلدات والقرى المحيطة بها وحماية وضمان المرور الآمن بينها تمشيا مع حقوق الانسان والقانون الإنساني الدولي".ودعت بيلاي حكومة السودان إلى التكفل بحماية المناطق الخاضعة لسيطرتها ومراقبة الممتلكات لمنع نهبها او حرقها مع ضرورة تقديم المسؤولين عن هذه الأعمال الإجرامية الى العدالة.وأكدت اهمية قيام حكومتي الشمال والجنوب بالتحقيق في جميع انتهاكات حقوق الانسان وقانون الانسان الدولي وضمان تقديم مرتكبي الانتهاكات الى العدالة.وكانت القوات السودانية الشمالية مدعومة بالدبابات احتلت السبت الماضي مدينة ابيي الغنية بالنفط والمتنازع عليها بين شمال السودان والجنوب، في انتهاك واضح لاتفاقات السلام الموقعة بين الجانبين.واثر احتلالها من قبل القوات الشمالية شهدت ابيي اعمال سلب ونهب واسعة النطاق واندلعت فيها حرائق عدة وفر الالاف من سكانها جنوبا ولا سيما إلى مدينة اغوك.تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الثلاثاء , 24 - 5 - 2011 الساعة : 11:8 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الثلاثاء , 24 - 5 - 2011 الساعة : 2:8 مساءً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل