المحتوى الرئيسى

محمود عبد الحكيم حاوي الكرة البورسعيدية‏:‏ أبوتريكة وشيكابالا وسليمان حرموني من النجومية

05/24 12:15

لكن حتي الآن لم ينل حظه مع المنتخب الوطني‏..‏ طموحاته بلا حدود وأحلامه لم تتحقق بعد يسعي ليكون نجم الشباك في الكرة البورسعيدية‏.‏ إنه محمود عبد الحكيم نجم الفريق الأول لكرة القدم بالنادي المصري وحاوي الكره البورسعيديه ومعشوق جماهير بورسعيد تألق في صفوف المصري وأبدع علي البساط الاخضر وقاده للانتصارات فنال استحسان جماهير المصري كثيرا بعدما أصبح هو صانع الفرحة في المدينة الحرة‏..‏ التقيناه و دار معه هذا الحوار‏.‏ ‏*‏ في البداية كيف تري تجربتك مع المصري؟ ‏**‏ تجربة مثيرة متميزة حققت لي نقلة في حياتي في دنيا كرة القدم لأن المصري لديه جماهير ملهمة تساعد أي لاعب علي إخراج كل ما لديه من مهارة و يبذل كل ما عنده من جهد أنا سعيد بتواجدي في المصري و في بورسعيد هذا الشعب الذي ينام و يصحو علي كرة القدم هم يتنفسون كرة قدم بالفعل‏.‏ ‏*‏ إذا كان الأمر كذلك لماذا تريد الرحيل؟ ‏**‏ أنا لا اريد الرحيل‏..‏ من قال هذا؟ ‏*‏ لقد ترددت أنباء عن وجود عرض رسمي من نادي المريخ السوداني لضمك لصفوف الفريق في الموسم المقبل؟ تقصد العرض السوداني‏..‏ بالفعل يوجد هذا العرض من جمال الوالي رئيس نادي المريخ لكن وصول عرض لا يعني أنني سأرحل فأنا مرتبط بعقد مع المصري لمدة موسمين قادمين أنا أريد المصري لكن لو رأي المصري أن مصلحته في قبول العرض فهذا يرجع لمسئوليه فأنا لن ارحل إلا إذا رأي المصري ذلك‏.‏ ‏*‏ هل يليق المركز السابع باسم النادي المصري وجماهيره الكبيرة وادارته التي تقدم الكثير للفريق ؟ ‏**‏ طبعا لا يليق هذا المركز وان شاء الله تتحسن نتائج الفريق مع الكابتن طه بصري لانه استطاع توظيف قدراتنا بشكل جيد وهو مدرب كبير وله رؤية فنية جيدة والفرق ليس كبير بيننا وبين الانديه التي تسبقنا في جدول الدوري العام ونستطيع اجتيازها في المباريات القادمة بإذن الله‏.‏ ‏*‏ هل اثرت سياسة تغيير المدربين علي الفريق وعلي نتائجه؟ ‏**‏ نعم تأثر الفريق كثيرا والكابتن مختار كان يجب ان يظل مع الفريق وكانت النتائج ستتحسن ولو ظل معنا لكنا في ترتيب أفضل في جدول الدوري والكابتن طارق الصاوي كان حظه عاثرا لأنه قاد الفريق في ثلاث لقاءات صعبه أمام ثلاثة مدربين كبار وهم مانويل جوزيه وفاروق جعفر وأنور سلامة وأري أن المدرب الاجنبي آلان جيجر اضر الفريق كثيرا لانه أراد تغيير طريقة اللعب ومراكز اللاعبين وكان لديه فكر جديد كان يحتاج فترة طويلة لكي يستوعبه اللاعبون مما اضر بنا وهبط مستوي أداء ونتائج الفريق معه إلي أن جاء الكابتن طه بصري واستطاع ان يعيد الفريق إلي مساره الصحيح‏.‏ ‏*‏ هل تأثرت برحيل الكابتن مختار؟ ‏**‏ نعم تأثرت كثيرا وحزنت لرحيله فليس خسارة مباراة هي نهاية العالم حتي ولو كانت النتيجة ثقيلة‏,‏ فكثيرا ما خسرت أندية عالمية كبيرة بنتائج ثقيلة‏,‏ ولم تقم باقصاء مدربيها مثل ريال مدريد وبرشلونة ومانشستر وكان يجب الابقاء عليه حرصا علي انسجام وترابط الفريق وتعود اللاعبون علي طريقته وحفظه لفكره ورؤيته علما بأنني ضد المدربين الأجانب وسياساتهم مع الفرق واللاعبين المصريين لأنهم لا يجيدون التعامل نفسيا مع اللاعب المصري‏.‏ ‏*‏ لماذا تاخرت نجوميتك ؟ ‏**‏ لعبت لأنديه غير جماهيرية وعندما ارتديت فانلة النادي المصري اختلف الأمر تماما وعرفتني الجماهير سريعا ومنحتني الثقة ومهدت لي طريق الابداع والتألق مع الكرة ولن أنسي جماهير النادي المصري طول حياتي فهي جماهير تعشق النادي المصري وتساند لاعبيه بكل قوة وهي سبب رئيسي في تألقي واشعر ان شهيتي مفتوحة للتألق دائما طالما ورائي هذه الجماهير‏.‏ ‏*‏ لماذا أنت بعيد عن منتخب مصر حتي الان؟ ‏**‏ شرف لأي لاعب في الدنيا أن ينضم لمنتخب بلاده ولكن حظي العاثر أن يتواجد في منتخب مصر لاعبون أصحاب مستوي عال يلعبون في نفس مركزي مثل أبوتريكة وشيكابالا ووليد سليمان ولكن ستأتيني الفرصة بإذن الله وأشعر أنها قريبة‏.‏ ‏*‏ من هو اللاعب الذي تتمني أن ينضم للنادي المصري؟ ‏**‏ وليد سليمان وكمال علي               

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل