المحتوى الرئيسى

نتنياهو: لا عودة لحدود 1967.. ونتعاون مع أمريكا لإنهاء إدمان النفط

05/24 09:55

عواصم : - تعهد بنيامين نتنياهو رئيس وزراء اسرائيل بعدم العودة إلى حدود عام 1967 فى أى اتفاق تسوية مع الفلسطينيين، مؤكدا أنها حدود لا يمكن الدفاع عنها، جاء ذلك في كلمة نتنياهو التي ألقاها الليلة الماضية أمام المؤتمر السنوي للجنة الأمريكية الإسرائيلية للشئون العامة "أيباك".وأعرب نتنياهو عن شكره للولايات المتحدة على دعمها لإسرائيل ودفاعها عن حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها. وزعم نتنياهو بأن إسرائيل بها أكثر من مليون مسلم يتمتعون بحقوق كاملة كما أن مدينة القدس، التي أشار إلى أنها عاصمة إسرائيل الموحدة، هي المكان الوحيد الذي تحفظ فيه قدسية شعائر جميع الأديان ويتمتع فيه المسيحيون والمسلمون بحريتهم على حد زعمه.وقال إن الدعم الأمريكي لإسرائيل يعطي إسرائيل دفعة قوية للأمام، وأشار إلى أن كلمة الرئيس الأمريكي باراك أوباما أمام مؤتمر "أيباك"، والتى تابعتها شعوب المنطقة العربية، قد عززت هذا الدعم الأمريكي.وقال نتنياهو إنه سيتطرق في وقت لاحق اليوم الثلاثاء في كلمته أمام جلسة مشتركة للكونجرس الأمريكي للاضطرابات الكبيرة التي تشهدها المنطقة، والمخاطر والفرص، وأخطار إيران المسلحة نوويا، ورؤية لسلام إسرائيلي فلسطيني آمن.وأضاف نتنياهو أنه يعتزم الحديث عن الحقيقة الساطعة - على حد قوله - وهي الحاجة إلى الوضوح، مشيرا إلى أن الأحداث في المنطقة تفتح عيون العالم على حقيقة أن مشاكل المنطقة لا تتمثل في إسرائيل بل بسبب قمع الحرية والديمقراطية والتقدم في المنطقة، مشددا على أنه لابد من التوقف عن لوم إسرائيل عن مسؤليتها عن كل مشاكل المنطقة.وأكد نتنياهو أن الديمقراطية الحقيقية الأصلية هي التي ستصلح كل شيء في المنطقة إضافة إلى حرية التعبير والصحافة والتجمع والمرأة والمثليين وليس الانتخابات فقط.وقال رئيس وزراء اسرائيل فى كلمته التى ألقاها الليلة الماضية أمام المؤتمر السنوي للجنة الأمريكية الإسرائيلية للشئون العامة "أيباك": "ان إسرائيل ليست مكمن الخطر في الشرق الأوسط بل هي مكمن ما هو صحيح في الشرق الأوسط"، وأضاف "نحن نريد السلام لأننا نعرف آلام الإرهاب والحرب.. نريد السلام لأننا نعرف البركات التي يحملها السلام لنا ولجيراننا الفلسطينيين"، مشيرا إلى أن الفلسطينيين رفضوا أن يقبلوا الدولة اليهودية.وقال نتنياهو: "إذا أردنا أن نحقق السلام فإن هناك عدد من القضايا المرتبطة بذلك والتي لابد من حلها.. وسنحقق السلام مع الفلسطينيين إذا كانوا مستعدين لتحقيق السلام مع دولة يهودية".وأضاف: "سوف أصف ما يعنيه السلام بين الفلسطينيين والدولة اليهودية"، مؤكدا أنه لابد أن يجعل إسرائيل في حدود آمنة وأنه لا يمكن العودة إلى حدود 1967 التي لا يمكن الدفاع عنها.وأعرب نتنياهو عن شكره للرئيس الامريكى باراك أوباما والكونجرس الأمريكي على منح إسرائيل مساعدات حيوية حتى تتمكن من الدفاع عن نفسها بنفسها، ودعم نظام الدفاع الصاروخي "القبة الحديدية" الذي حال دون تعرض إسرائيل لأي هجمات صاروخية من قبل حماس، ونوه بأن الولايات المتحدة وإسرائيل تتعاونان في العديد من المجالات ومنها العلوم والتكنولوجيا والاستثمارات، مشيرا إلى أن شركات إسرائيلية استثمرت أكثر من 50 مليار دولار في الولايات المتحدة في العقد الماضي مما يعمل على خلق المزيد من الوظائف والأعمال للشعب الأمريكي.ونوه رئيس وزراء اسرائيل بأن إسرائيل تزود الولايات المتحدة بالأدوية مثل دواء علاج مرض الشلل الرعاش وأمراض أخرى عصبية، إضافة إلى أدوات ميكانيكية تمكن المصابين بالشلل من استعادة قدرتهم على السير من جديد، والكاميرا التشخيصية الصغيرة التي يتم تركيبها في حبة دواء صغيرة، إضافة إلى الرباط الطبي السحري الذي أنقذ حياة النائبة الأمريكية جابريل جيفوردز.كما أشار نتنياهو إلى أن إسرائيل تتعاون مع الولايات المتحدة لإنهاء ماأسماه "أسوأ إدمان" وهو الاعتماد على النفط، مشيرا إلى أن إسرائيل بدأت في برنامج يستمر لعشر سنوات سيمكن من إنهاء الاعتماد على البنزين كوقود، وقال: "إذا استطعنا ذلك سنغير التاريخ".وأعرب نتنياهو عن تعاطفه مع الولايات المتحدة والشعب الأمريكي في مصابهما بسبب الأعاصير التي ضربت الولايات الأمريكية الجنوبية وأودت بحياة مئات الأمريكيين، مؤكدا وقوف إسرائيل بجانب أمريكا في تعرضها لمثل هذه المأساة وقال: "إن إسرائيل مع أمريكا في هذا اليوم وفي كل يوم".واختتم نتنياهو كلمته بالإعراب مرة أخرى عن شكره للولايات المتحدة لحفاظها على التفوق النوعي لإسرائيل، وتصديها لتهديد إيران النووي، ومطالبتها لحماس بإطلاق الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، وطالب نتنياهو المجتمع الدولي بمطالبة حماس بإطلاق سراحه.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل