المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:مؤتمر لأقطاب عالم الإنترنت في باريس

05/24 13:38

استخدام مواقع التواصل الاجتماعي فرض بحث قضايا كالخصوصية والملكية الفردية يستضيف الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي في عاصمة بلاده باريس مؤتمرا يضم أقطاب غوغل وفيسبوك وميكروسوفت وغيرهم في عالم التقنية الإلكترونية لبحث مستقبل هذه التقنية. ويتوقع أن يهيمن على أعمال المؤتمر الجدل حول وجوب تنظيم عالم الانترنت من عدمه وكيفية تنفيذ ذلك. وسيتم تقديم نتائج هذا المؤتمر إلى قمة الدول الصناعية الثمانية المنعقدة أواخر الأسبوع الحالي في منتجع دوفيل الفرنسي. وهذه هي المرة الأولى التي تبحث فيها قمة الثمانية قضايا الإنترنت، كما أفاد مراسل بي بي سي كرستيان فريزر، وذلك بمبادرة من ساركوزي الذي أضافها إلى جدول أعمال القمة. وكانت الولايات المتحدة مترددة في البداية في إدماج قضايا الإنترنت في جدول أعمال قمة الثمانية. ناشطو الإنترنت ويقول مراسلنا إنه سيتم التركيز على رؤيتين متنافستين للانترنت، الأولى وهي رؤية الشركات الجديدة مثل غوغل وأمازون والتي تحبذ تدخل أجهزة رقابية حكومية في عالم التقنية الالكترونية. أما الثانية والمنتشرة الآن بشكل أكبر في أوروبا ـ كما يضيف مراسلنا ـ فتميل إلى التركيز على السيطرة فقط على التجاوزات التي تحدث في هذا العالم. وقد عكس الرئيس الفرنسي هذه الرؤية في خطاب ألقاه العام الماضي. ويقول محللون إن ساركوزي سيحاول اقناع الولايات المتحدة، التي تهيمن على صناعة الانترنت في العالم، للبحث في ضرورة وضع خطط لتقنين هذه الصناعة. يذكر أن الرئيس الأمريكي باراك أوباما قد تحدث سابقا عن أهمية حرية الإنترنت لاقتصاد الولايات المتحدة وسياستها الخارجية. إلا أن الأحداث الأخيرة التي شهدها العالم قد دفعت بقضايا مثل الخصوصية وحقوق الملكية وقانون المنافسة وحرية التعبير إلى الواجهة. فقد لعبت الإنترنت دورا حيويا في الثورات التي قامت في العالم العربي، حيث حشد ناشطون الدعم للثورة عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وبثوا معلومات وصورا عن أحداث الثورة لحظة وقوعها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل