المحتوى الرئيسى
alaan TV

الناتو يشن غارات عنيفة على طرابلس

05/24 09:15

الناتو يشن غارات عنيفة على طرابلس طرابلس: شنت طائرات حربية تابعة لحلف شمال الأطلسي "الناتو" هجمات على العاصمة الليبية طرابلس في وقت مبكر من صباح الثلاثاء، وصفتها تقارير إخبارية بأنها الأعنف منذ بدء الحملة العسكرية الجوية ضد ليبيا قبل شهرين.وسمع دوي 20 انفجارا في غضون نصف الساعة في العاصمة، وشوهد الدخان يتصاعد بالقرب من باب العزيزية مقر العقيد الليبي معمر القذافي، وردت قوات ليبية بإطلاق نار من مضادات للطائرات. وقال موسى إبراهيم المتحدث باسم الحكومة الليبية إن ثلاثة أشخاص قتلوا وأصيب 150 آخرون. وأوضح أن هذا الهجوم يمثل تصعيدا من الناتو، مشيرا إلى أنه استهدف مجمع حراسة شاغر يخص متطوعين مؤيدين للقذافي. وقال الناتو إنه استهدف منشأة لتخزين آليات حكومية بالقرب من مجمع باب العزيزية الذي يضم مقر القذافي. وأوضح أن حكومة القذافي استخدمت هذه المنشأة منذ بدء القتال بين الثوار وقوات الحكومة في شباط/ فبراير الماضي "وتعيد تزويد قوات النظام التي تشن هجمات ضد المدنيين الأبرياء". وقالت المعارضة، التي تسيطر على مدن الشرق الرئيسية مثل بنغازي، إن ما لا يقل عن 12 ألف شخص قتلوا خلال الأشهر الثلاثة الماضية. الضغوط على القذافي وفي اطار المساعي الدبلوماسية الأمريكية للتواصل مع الثوار الليبيين ، وصل مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية لشؤون الشرق الأدنى جفري فلتمان إلى مدينة بنغازي بشرق ليبيا أمس لإجراء محادثات مع زعماء المعارضة المسلحة وهو أكبر دبلوماسي أمريكي يزور ليبيا منذ بدء الانتفاضة ضد الزعيم الليبي معمر القذافي.وقال جلال الجلال المتحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي إن فلتمان اجتمع بأعضاء بالمجلس. وتصدرت الولايات المتحدة إلى جانب فرنسا وبريطانيا جهود فرض منطقة حظر جوي على ليبيا بدعم من الأمم المتحدة في مارس/ آذار وساعدت المعارضة بإعانات وعروض بتقديم قروض. وفي الأسبوع الماضي وصف الرئيس الأمريكي باراك أوباما المجلس الوطني بأنه "شرعي وذو مصداقية" وقال إنه لامفر من أن يترك القذافي الحكم. في غضون ذلك ، تعهد الرئيس الأمريكي باراك أوباما ورئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بمواصلة الضغوط على   القذافي حتى ينصاع بشكل كامل لقرارات الامم المتحدة.وفي رد على الانتفاضات التي تجتاح العالم العربي،  قال أوباما وكاميرون في مقال مشترك في صحيفة "التايمز" البريطانية الثلاثاء انهما لن يقفا موقف المتفرج وهما يريان آمال المحتجين "تسحق تحت وابل من القنابل والرصاص وقذائف الهاون".وكتبا يقولان "نحن لا نرغب في استخدام القوة لكن عندما تلتقي مصالحنا وقيمنا معا فإننا نعرف أن علينا مسؤولية للتحرك".وقال الزعيمان "هذا هو السبب في اننا حشدنا المجتمع الدولي لحماية الشعب الليبي من نظام العقيد القذافي... لقد اضعفنا آلته الحربية ومنعنا كارثة انسانية. وسنواصل فرض قرارات الامم المتحدة مع حلفائنا إلي ان يتم الانصياع لها بشكل كامل".ووصل أوباما ليل الاثنين إلي بريطانيا المحطة الثانية في جولته الاوروبية التي تشمل أربع دول.  تاريخ التحديث :- توقيت جرينتش :       الثلاثاء , 24 - 5 - 2011 الساعة : 6:14 صباحاًتوقيت مكة المكرمة :  الثلاثاء , 24 - 5 - 2011 الساعة : 9:14 صباحاً

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل