المحتوى الرئيسى

بن همام يعترف لـ"العربية" بأفضلية بلاتر في انتخابات رئاسة "الفيفا"

05/24 01:45

الدوحة - محمد القناص اعتبر القطري محمد بن همام، رئيس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم المرشح لرئاسة الاتحاد الدولي (الفيفا)، بقاء الرئيس الحالي السويسري جوزيف بلاتر على رأس هرم أعلى سلطة كروية في العالم حتى يوم الانتخابات على كرسي الرئاسة في الأول من يونيو المقبول يعطيه "أفضلية" خاصة في ظل استفادة بلاتر من موظفي المنظمة الدولية في دعم حملته -حسب بن همام-. جاء هذا في الجزء الثاني من اللقاء الذي أجراه برنامج "في المرمى" مع محمد بن همام وبث في حلقة الاثنين 23-5-2011، اعتبر خلاله حظوظه في الفوز برئاسة الفيفا قائمة حتى الآن وبالتساوي مع منافسه بلاتر. واعتبر بن همام التهم بقضايا فساد التي تحوم حول المنظمة الدولية بأنها تأتي بسبب انعدام الشفافية في الفيفا والتي تعاملنا معها وكأنها منظمة "سرية" لا تصل أخبارها للخارج "يبدو لأننا مجموعة متكتمة ومترابطة مصالحياً مع بعضنا هذا يعطي انطباع بأنها منظمة فساد ورشاوي، مما يؤدي إلى اعتقاد الإعلام بصحة أي إشاعة مهما كانت ضد الفيفا دون تحقق في مصداقيتها.. ذلك بسبب انعدام الشفافية" -حسب وصفه-. واعتبر رئيس الاتحاد الآسيوي دوري السعودية الرياضي بـ"المحوري" في قارة آسيا، مؤكداً بأنه "غير قادر على تجاهل ذلك" مكتفياً بالقول "قمت بما يجب أن أقوم به"، واعتبر بن همام بأن اختلافاته مع رئيس الاتحاد السعودي السابق الأمير سلطان بن فهد لم يكن جذرياً بل كان خلاف في كيفية العمل ووجهات النظر وذلك يمكن بين الأشقاء، معتبراً علاقته مع الرئيس الحالي للاتحاد السعودي الأمير نواف بن فيصل "امتداد للعلاقة بالأمير سلطان". واعتبر موقف الأمير نواف بن فيصل بعد اتخاذ قرار في شأن دعم ترشحه من عدمه بأنه "منطقي" إلا أنه استدرك بالقول "اعتقد بأن مشاعر القيادة الرياضية السعودية تجاهي"، مضيفاً "كثير من الاتحادات تاخذ مواقفها في الأيام الأخيرة في الانتخابات، بل وفي اليوم الأخير"، نافياً أن يكون قد عقد أي صفقة مع السعوديين للتصويت لصالحه في انتخابات الفيفا مقابل نفوذ سعودي أكبر في الاتحاد الآسيوي، قائلاً "المؤسسة القارية احترافية، والاعضاء السعوديين في اللجان فاعلين ولديهم ثقافة كروية وخبرة في مجال اللجان التي مثلوا فيها، وهم (ثروة) للاتحاد الآسيوي، ومن الإهانة أن يدخلوا لجان الاتحاد بدون استحقاق بل وبصفقة". وعن سحب الاتحاد الكويتي لدعم ترشيحه وسبب ذلك، أشار بن همام "بأنه والاتحاد الكويتي كانا قد اتفقا على أهمية دعم الكويت له في الانتخابات، إلا أنني لم افاوضهم لأنني لا أملك شيء لأمنحه للكويت خلال مرحلة ما قبل التصويت لأقايض به الصوت الكويتي، والمعلومات التي أملكها كانت ولا زالت هو ذات الموقف الذي تلقيته خلال زيارتي الكويت" وعن تصريح أمين سر الاتحاد الكويتي، قال بن همام "حتى تصريح السهو لم يذكر سحب الدعم، بل ذكر أن مجلس الإدارة لم يجتمع لاتخاذ قرار بشأن الصوت الكويتي، وهذا حق مكفول لكل اتحاد ليدعم من يشاء ويراه مناسباً". وعن تهديدات بلاتر بسحب أحقية قطر في تنظيم كأس العالم 2022، أكد بن همام بأنه بلاتر "لا يملك أن يسحب كأس العالم" مضيفاً "إلا أنني لم أسمع تصريحاً من بلاتر حول هذا الشيء واعتقد بأنها معلومات غير صحيحة". واعتبر أول عربي يترشح لرئاسة الفيفا، بأن هذه الانتخابات هي الفرصة الأخيرة له لرئاسة المنظمة الدولية وهو في سن الثانية والستين وبعد أربعين عاماً في خدمة كرة القدم، مؤكداً بأنه لو لم يرشح نفسه في هذا الوقت فسيرفض الفرصة المقبلة لأنها ستكون بعد دخوله السبعينات من عمره.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل