المحتوى الرئيسى

المعلم: لا أتوقع العمل العسكرى ضد سوريا

05/24 01:14

قال وزير الخارجية السورى وليد المعلم، إنه يتوقع اتخاذ مزيد من الإجراءات والعقوبات ضد بلاده بعد العقوبات الأمريكية والأوروبية. وأضاف المعلم بحسب وكالة رويترز، إن أى إجراءات لن تصل إلى حد العمل العسكرى، وأنه لا يشعر بالقلق، مؤكداً أن أى إجراءات سياسية أو اقتصادية لن تصل إلى حد شن عمل عسكرى. واعتبر المعلم أن الاتحاد الأوروبى "أخطأ" بفرضه عقوبات شملت الرئيس السورى بشار الأسد. وقال المعلم فى لقاء مع التلفزيون السورى أن الأوروبيين "أخطأوا بهذه العقوبات عندما تطاولوا على الرئيس واتخذوا عقوبات تضر بالشعب السورى". ونددت القيادة السورية بالعقوبات التى فرضها الاتحاد الأوروبى على الأسد وعلى عدد من كبار المسئولين السوريين بسبب العنف ضد محتجين مطالبين بالديمقراطية. وذكرت وكالة الأنباء العربية السورية إلى مصدر رسمى قوله، "إن سوريا تستنكر وتدين القرارات التى صدرت عن الاتحاد الأوروبى ضدها وضد شعبها، وأن قرارات الاتحاد الأوروبى شأنها شأن القرارات التى أصدرتها الولايات المتحدة تستهدف بوضوح التدخل السافر بشؤون سورية الداخلية ومحاولة زعزعة أمنها والهيمنة على قرارات ومقدرات شعبها فى حاضره ومستقبله". وكان الاتحاد الأوروبى قد فرض عقوبات على الرئيس السورى بشار الأسد ومسئولين كبار آخرين لزيادة الضغط على حكومته لإنهاء أسابيع من العنف ضد المحتجين، واتفق وزراء خارجية الدول الأعضاء بالاتحاد أثناء اجتماع فى بروكسل على توسيع العقوبات المفروضة على سوريا بإضافة مسئولين سوريين بينهم الأسد لقائمة من تشملهم القيود التى يفرضها الاتحاد على السفر وتجميد الأصول.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل